"تيكا" التركية تدين إزالة الاحتلال للوحاتها من على مقبرة بالقدس

أنقرة - صفا

أعربت وكالة التعاون والتنسيق التركي(تيكا) عن إدانتها الشديدة لتدمير شرطة الاحتلال الإسرائيلية لوحات حجرية تحمل اسمها على جدار مقبرة للمسلمين قرب الأسوار الشرقية للمسجد الأقصى المبارك بالقدس، والتي قامت الوكالة ببنائها وترميمها.

وقالت الوكالة في تغريدات نشرتها على حسابها بموقع "تويتر"، إن "إزالة اللوحات الحجرية التركية بشكل غير شرعي وخارج القانون، تدل على شعور بالانزعاج من الجهود التركية المبذولة من اجل السلام والازدهار بالمنطقة".

وأشارت إلى أنها تُنفذ جميع مشاريعها وأنشطتها بإذن وموافقة الدول التي تتعاون معها.

ولفتت إلى أنه تم الانتهاء من اعمال ترميم المقبرة اليوسيفية (التي كانت عليها اللوحات) عام 2008 باتباع جميع الإجراءات اللازمة وبطلب وتعاون من السلطات المحلية.

وشددت على أن القدس، هي المكان المقدس للديانات السماوية الثلاثة، وكنز ثقافي يجب الحفاظ عليه وعلى نسيجه التاريخي. وان ترميم وإحياء الآثار التاريخية للقدس بماضٍ إسلامي هو إرث ليس للمجتمع المسلم فحسب بل للعالم بأسره.

وأكدت الوكالة/ وهي منظمة عالمية، على أنها ستواصل جهودها لحماية الآثار التاريخية في مدينة القدس، ونقلها للأجيال القادمة وخلق قيمة مضافة للمنطقة.

ونوهت إلى أن لوحاتها كانت معلقة على المقبرة منذ العام 2010.

وكانت شرطة الاحتلال هدمت الأربعاء "شاهدًا" على تبرع تركيا، لتمويل المقبرة اليوسيفية الإسلامية في مدينة القدس، دون أن تبرر أسباب هذه الخطوة، ولكنها تأتي في ذروة تحريض يميني، على أنشطة تركيا الخاصة بمساعدة الفلسطينيين في المدينة.

/ تعليق عبر الفيس بوك