"يجب التواجد في الأقصى كافة الأوقات لحمايته"

صبري: عدم كبح جماح الاحتلال سيزيد أطماعه بالأقصى

القدس المحتلة - صفا

حذر خطيب المسجد الأقصى ورئيس الهيئة الإسلامية العليا في مدينة القدس المحتلة عكرمة صبري من أن استمرار الصمت وعدم كبح جماح الاحتلال الإسرائيلي سيزيد من تصعيده وتحقيق أطماعه في الاستيلاء على المسجد الأقصى وتحقيق مآربه بخطوات متسارعة.

وقال صبري في بيان وصل "صفا" نسخة عنه "إنه لا بد من لجم الاحتلال، ولا يكون ذلك إلا بالحراك الدبلوماسي والشعبي بشد الرحال إلى الأقصى رغم التضييق على المصليين".

وشدد على ضرورة شد المقدسيين الرحال والتواجد في ساحات الأقصى في كافة الأوقات، حتى يتمكنوا من حمايته من الاقتحامات اليومية.

وقال صبري "لا بد من إعمار الأقصى بالصلاة فيه، وهذا ما نأمله دائمًا من المقدسيين الذين اعتادوا دائمًا أن يكونوا حماة للأقصى في جميع الظروف والأوقات".

وأشار إلى أن الاحتلال يُحرض ويُشجع المستوطنين المقتحمين للأقصى، ويحاول أن يُخْلي المسلمين من المسار الذي يتحرك فيه المستوطنون من باب المغاربة إلى جهة باب الرحمة، "وهي خطوة عدوانية خطيرة".
وبين الشيخ عكرمة صبري أن الاحتلال يسعى لشل مهام حراس الأقصى الذين يتبعون لدائرة الأوقاف، مبيناً أن أي حارس يعترض على تجاوزات المستوطنين المقتحمين، فإنه يُعتقل ويُبعد".

وقال "لا بد من المُحافظة على حراس الأقصى، وإعطائهم الحصانة، وحمياتهم لتأدية واجبهم الملقاة على عاتقهم".

/ تعليق عبر الفيس بوك