وفاة فتاة مقدسية بفيروس كورونا

القدس المحتلة - خــاص صفا

أفادت لجنة الطوارئ في سلون بمدينة القدس المحتلة مساء السبت بوفاة فتاة مقدسية في مستشفى "هداسا عين كارم" الإسرائيلي جراء فيروس كورونا.

وأوضح عضو اللجنة منير الغول لوكالة "صفا" أن الفتاة (19 عامًا) من ذوي الاحتياجات الخاصة، وتعاني من أمراض مزمنة ومشاكل في التنفس، وهي من سكان حي سويح برأس العامود ببلدة سلوان.

وأشار إلى أن الفتاة نُقلت للعلاج في مستشفى "هداسا عين كارم" يوم السبت الماضي، ووضعها الأطباء على أجهزة التنفس، وتدهورت حالتها الصحية اليوم بشكل كبير، وحاولوا إنقاذ حياتها دون جدوى.

وذكر أن المستشفى فرض الحجر الصحي على بعض الطواقم الطبية التي أشرفت على علاج الفتاة.

وأفاد شهود عيان لوكالة "صفا" بأن عائلة الفتاة تسلمت جثمانها مساء اليوم، ودفنتها في مقبرة باب الرحمة بباب الأسباط.

وأعلنت العائلة عن عدم فتح بيت عزاء لها، واستقبال التعازي عبر الاتصال الهاتفي.

وطلبت العائلة عدم التصريح باسم الفتاة أو عائلتها.

وتعتبر الفتاة التي توفت اليوم الثالثة المتوفاة بفيروس كورونا فيا القدس المحتلة، إذ توفيت قبل نحو شهرين مقدسيتين مسنتين إحداهما من حي واد قدوم بسلوان والأخرى من قرية العيسوية.

/ تعليق عبر الفيس بوك