تُعمق منظومة "الأبرتهايد"

البرغوثي: الخارطة الأمريكية -الإسرائيلية الجديدة إجرامية

رام الله - صفا

وصف الأمين العام لحركة المبادرة الوطنية الفلسطينية مصطفى البرغوثي الخارطة الأمريكية الإسرائيلية الجديدة التي نُشرت كتعديل لخارطة "صفقة القرن" بـ"الإجرامية والمخادعة".

وقال البرغوثي في تصريح صحفي الأربعاء إن هذه الخارطة تُعمق تجزئة المناطق الفلسطينية ونظام الفصل والتمييز العنصري الإسرائيلي، وتوسع مساحة المستوطنات وتحول الضفة الغربية إلى 224 "جيتوستان" عنصري محاصر بالسيطرة الاستعمارية الإسرائيلية.

وأضاف أن هذه الخارطة وسعت بصورة كبيرة الأراضي المخصصة للمستوطنات الصغيرة على حساب التواصل الجغرافي الفلسطيني.

وحذر من خدعة ما يسمى بـ "تبادل الأراضي" التي كانت دائمًا خطيئة اُستخدمت لمنح شرعية للمستوطنات غير الشرعية.

كما حذر من الحديث عن العودة للمفاوضات، والتي تستخدمها "إسرائيل" لامتصاص النقمة العالمية الواسعة ضد مخطط الضم، ولمحاولة منع فرض عقوبات على "إسرائيل" حال إقدامها على ذلك.

وقال إن "إسرائيل" وإدارة ترمب تريد أن تخدع الفلسطينيين بمبادلة أراضي فلسطينية يملكونها بأراضي فلسطينية أخرى يملكونها، والهدف توسيع سيطرة المستعمرين المستوطنين، وتدمير كل إمكانية لقيام دولة فلسطينية حقيقية.

وأكد البرغوثي على أهمية توحيد النضال الفلسطيني ليس فقط لإنهاء الاحتلال بل ولإسقاط نظام الابرتهايد العنصري في كل فلسطين التاريخية.

/ تعليق عبر الفيس بوك