حماس تعلق على عودة رفات 24 من قادة الثورة الجزائرية

غزة - صفا

قالت حركة المقاومة الإسلامية (حماس) إن عودة رفات 24 من قادة الثورة الجزائرية، بعد إعدامهم من المستعمر الفرنسي قبل 170 عامً، يؤكد أن الشعوب لا تنسى رموزها وقيادتها التي قاومت الاستعمار.

وأكد المتحدث باسم الحركة حازم قاسم في تصريح وصل وكالة "صفا"، الجمعة، "أن هؤلاء القادة الشهداء وغيرهم مئات الآلاف من شهداء شعب الجزائر الشقيق شكلوا أيقونة لكل الشعوب الحرة، وأعطوا مثالاً صارخاً على عجز المستعمر وضعفه أمام إرادة الشعوب الحرة الثائرة".

وأضاف "سينتصر شعبنا الفلسطيني كما انتصرت ثورة الجزائر العظيمة، وسنطرد آخر استعمار في العالم المتمثل بدولة الاحتلال الصهيوني".

وأمس الخميس أعلن الرئيس الجزائري عبد المجيد تبون، أن بلاده استعادت رفات 24 من قادة المقاومة الشعبية ضد الاستعمار الفرنسي، بعد أن كانت معروضة في متحف باريس.

/ تعليق عبر الفيس بوك