برلمان لوكسمبورغ يتبنى قرارًا لاتخاذ إجراءات فعالة ضد "الضم"

لوكسمبورغ - صفا

 

تبنى برلمان الدوقية الكبرى للوكسمبورغ، قرارًا يدعو حكومة بلاده إلى اتخاذ إجراءات فعالة ومناسبة في حال أقدمت "إسرائيل" على أي عملية ضم لأراض فلسطينية محتلة.

وحث البرلمان، على النظر للوقت المناسب لاعتراف حكومة بلاده بدولة فلسطين، مع دول أخرى في الاتحاد الأوروبي، على حدود الرابع من حزيران 1967.

وتعهد رئيس وزراء الاحتلال الإسرائيلي بنيامين نتنياهو الثلاثاء الماضي، بمواصلة العمل على تنفيذ مخطط الضم خلال الأيام المقبلة.

وتشمل الخطة الإسرائيلية ضم غور الأردن وجميع المستوطنات بالضفة الغربية، فيما تشير تقديرات فلسطينية إلى أن الضم سيصل أكثر من 30 بالمئة من مساحة الضفة المحتلة.

وتؤيد الإدارة الأمريكية ضم "إسرائيل" أجزاء واسعة من الضفة شريطة أن تتم بالتنسيق معها.

وكان من المقرر أن تشرع الحكومة الإسرائيلية في ضم غور الأردن والمستوطنات الكبرى بالضفة، في الأول من يوليو/ تموز الجاري، لكنه لم يصدر أي قرار بهذا الشأن بعد.

/ تعليق عبر الفيس بوك