دعت للالتزام بالروح الوحدوية

حماس تأسف لاعتداء أمن جنين على موكب المحرر قبها

غزة - صفا

عبّرت حركة المقاومة الإسلامية (حماس) يوم السبت عن أسفها لاعتداء الأجهزة الأمنية في جنين شمالي الضفة الغربية المحتلة على المشاركين في موكب استقبال الأسير المحرر أمجد قبها، والذي قضى ١٨ عامًا في سجون الاحتلال الإسرائيلي.

وقال الناطق باسم حركة حماس حازم قاسم في تصريح صحفي وصل وكالة "صفا"، إنه "كان من الواجب تكريم المحرر قبها، وليس الاعتداء على المحتفلين بخروجه من سجون الاحتلال".

ودعا قاسم الأجهزة الأمنية إلى الالتزام بالروح الوحدوية التي عكسها المؤتمر الصحفي المشترك بين اللواء جبريل الرجوب والشيخ صالح العاروري، وعدم تعكير هذه الأجواء.

وشدد على أن حماس ستبقى على استراتيجيتها الداعية إلى توحيد جهود الكل الوطني لمواجهة مخطط الضم الاستعماري للضفة الغربية.

وكان أمن جنين اعتدى مساء الخميس على موكب استقبال الأسير المُحرر قبها لدى وصوله مدينة جنين قادمًا من الخليل.

وقالت مصادر محلية لوكالة "صفا" إن الأجهزة الأمنية على مدخل جنين الجنوبي اعترضت موكب استقبال المُحرر، والذي كان في استقباله على مفرق عرابة جنوبي جنين لدى وصوله من محافظة الخليل، حيث أفرج عنه قوات الاحتلال.

وأشارت إلى أن الأجهزة الأمنية اعتقلت الصحفي طارق أبو زيد والذي كان يغطي لحظات وصول المحرر قبها لجنين.

وكانت قوات الاحتلال أفرجت عن الدكتور قبها وهو شقيق وزير الأسرى السابق وصفي قبها على معبر الظاهرية جنوب الخليل بعد اعتقال دام 18 سنة.

وتعترض الأجهزة الأمنية عادة مواكب استقبال الأسرى المحررين من حركة حماس بذريعة رفع رايات الحركة.

/ تعليق عبر الفيس بوك