الأسيران شحادة وغنيمات يواصلان إضرابهما

رام الله - صفا

يواصل الأسيران عدي شحادة من مخيم الدهيشة في بيت لحم، وفادي غنيمات من بلدة صوريف في الخليل، إضرابهما المفتوح عن الطعام، رفضاً لاعتقالهما الإداري.

وقال نادي الأسير في بيان صحفي الأحد إن الأسير شحادة مضرب عن الطعام منذ (13) يوماً، والأسير غنيمات منذ (12) يوماً، ووفقاً لآخر المعلومات المتوفرة، فإنهما يقبعان في سجن "عوفر".

والأسير شحادة (24 عاماً) اعتقل بتاريخ 21 تشرين الثاني/ نوفمبر 2019، وهو الاعتقال الثاني له، وصدر بحقه أمري اعتقال إداري مدتهما أربعة شهور.

أما الأسير غنيمات (40 عاماً)، معتقل منذ 28 أيلول/ سبتمبر 2019، وهو الاعتقال الخامس له، وقد صدر بحقه ثلاثة أوامر اعتقال إداري، وكان من المفترض أن قراراً جوهرياً صدر بحقه بعد الأمر الثاني بحيث يتم الإفراج عنه عقب انتهائه، إلا أن الاحتلال أصدر بحقه أمراً رابعاً، علماً أنه أب لأربع بنات وهن (مريم، ويقين، ومها، وريم)، وهو نجل الأسير إبراهيم عبد الله غنيمات المحكوم بالسجن المؤبد المكرر مرتين.

 

/ تعليق عبر الفيس بوك