مستوطنون يسيّجون 2000 دونم بالأغوار الشمالية

الأغوار الشمالية - صفا

أقدمت مجموعات من المستوطنين اليوم الإثنين على عمليات تسييج واسعة في المضارب البدوية في الأغوار الشمالية طالت أكثر من 2000 دونم من أراض وادي الفاو والمناطق المحيطة.

وقال المواطن جمال مفضي من سكان وادي الفاو لـ"صفا" إن المستوطنين كانوا أقدموا على إقامة بؤرة استيطانية تسمى " أبو القندول" في المنطقة بهدف السيطرة على المنطقة ومنع المواطنين البدو من الرعي في المنطقة.

بدورها حذرت محافظة طوباس والأغوار الشمالية من عملية التسييج، وأشار معتز بشارات مسؤول ملف الاغوار في محافظة طوباس في تصريح صحفي إلى أن الأراضي المسيجة تقع في منطقة وادي الفاو وأم خروبة وبيوض في الأغوار الشمالية.

يذكر أن منطقة الفاو تقع إلى الجنوب من خربة عين حلوة وأم الجمال، حيث يقطن الخربة سبع عائلات فلسطينية يعيشون حياة البداوة وتعتبر الأغنام الحرفة الأساسية في توفير قوتهم.

كما أن منطقة وادي الفاو من المواقع التي يغلقها جيش الاحتلال ويحول معظم أراضيها إلى قواعد عسكرية رغم أنها مملوكة لمزارعين فلسطينيين بموجب أوراق طابو رسمية.

أ ك/ج م

/ تعليق عبر الفيس بوك