الاحتلال يقتحم قرية الصيادين بجسر الزرقاء ويهدم أكواخًا.

الداخل المحتل - صفا

هدمت جرافات الاحتلال الإسرائيلي صباح الاثنين عدداً من الأكواخ في قرية الصيادين على شاطئ بلدة جسر الزرقاء بالداخل الفلسطيني المحتل.

وحسب موقع "عرب48" فإن أليات تابعة لما تسمى "سلطة الطبيعة والحدائق" بحماية قوات من الشرطة اقتحمت القرية وهدمت الأكواخ.

وشهدت قضية قرية الصيادين في جسر الزرقاء التفافًا شعبيًا واهتمامًا إعلاميًا وسياسيًا ورسميًا، إثر النضال المهني والممنهج والحقيقي، الذي أطلقته لجنة الصيادين منذ أكثر من عقد من أجل تحصين مكانة وحقوق الصيادين على شاطئ البحر وفي قرية الصيادين وحماية الأكواخ والمخازن.

وكان رئيس اللجنة الشعبية بجسر الزرقاء سامي العلي مع والده الذي يتعرض لملاحقة المحاكمة، بعد أن تلقت العائلة إخطاراً بهدم الكوخ الذي تمتلكه العائلة في قرية الصيادين، وذلك بذريعة توسيع المبنى.

ر ب/ع ق

/ تعليق عبر الفيس بوك