وفاة مصاب بفيروس كورونا في الداخل

الجلي الأعلى - صفا

أعلن الطاقم الطبي في مستشفى بوريا صباح الثلاثاء وفاة مسن من قرية إكسال في الجليل الأعلى بالداخل الفلسطيني المحتل إثر إصابته بفيروس كورونا المستجد.

وهذه أول وفاة بسبب الإصابة بفيروس كورونا في إكسال.

ونعت عائلة المسن في بيان أصدرته صباح الثلاثاء قائلة: "انتقل إلى رحمة الله تعالى من قرية إكسال الحاج محمد أحمد عربي دراوشة (أبو عاطف) عن عمر ناهز 85 عامًا. وكان يعاني من أمراض مزمنة خطيرة وأصيب مؤخرًا بالكورونا، نقل إلى مستشفى بوريا يوم 20 تموز/ يوليو/ وكانت حالته خطيرة، وأعلن صباح اليوم عن وفاته".

وقالت الناطقة بلسان المستشفى إنه "لأسفنا الشديد توفي فجر اليوم مريض كورونا، والذي كان يرقد في حالة خطيرة منذ يوم 20 تموز/ يوليو 2020، وعانى من أمراض. طاقم المركز الطبي يشاطر العائلة حزنها".

وأشار المستشفى إلى أنه "يرقد في قسم كورونا بالمستشفى اليوم 13 مريضاً 7 بينهم في حالة خطيرة وأحدهم تحت التنفس الاصطناعي، ومريضان في حالة متوسطة و4 في حالة طفيفة".

ع ق/ر ب

/ تعليق عبر الفيس بوك