الحرس الثوري يطلق صواريخ باليستية من تحت الأرض

طهران - صفا

أطلق الحرس الثوري الإيراني يوم الأربعاء في مياه الخليج ومضيق هرمز، صواريخ باليستية من أعماق الأرض وهاجمت مجسم حاملة طائرات أميركية في إطار مناورات ضخمة تستمر لليوم الثاني.

وأكدت وسائل إعلام إيرانية مقربة من الحرس أن عملية إطلاق الصواريخ الباليستية من أعماق الأرض "تمت بتمويه كامل وكانت ناجحة"، معتبرة أن العملية "إنجاز عظيم للقوات الجوفضائية، من شأنها أن تضع أجهزة استخبارات العدو أمام تحديات جادّة"، بحسب ما أوردته وكالة "تسنيم" الإيرانية.

وفي تعليقه على إطلاق الصواريخ الباليستية، قال قائد القوات الجوفضائية التابعة للحرس الثوري الإيراني العميد أمير علي حاجي زاد للتلفزيون الإيراني، إنه "للمرة الأولى في العالم يتم إطلاق الصواريخ الباليستية من أعماق الأرض"، مضيفاً أن الإطلاق "تم من دون منصات ومعدات معروفة".

وأضاف حاجي زاد أن "الصواريخ الباليستية الموجودة تحت الأرض تخرج فجأة من مقرها وتصيب الأهداف".

ومن التمارين التي تدربت عليها باليوم الثاني لمناورات "الرسول الأعظم" الرابعة عشرة، استهداف مركز قيادة مجسم حاملة الطائرات الأميركية "يو إس إس نيميتز" بطائرات مسيرة تابعة للقوات الجوية للحرس، فضلا عن الهجوم على أهداف وهمية أخرى في جزر "فارور" بالخليج.

وذكر التلفزيون الإيراني أن القوات الإيرانية دمرت خلال المناورات "بقنابل ذكية أهدافا وهمية للعدو، والتي تم تجهيزها على أحجام مصغرة عن أحجامها الحقيقية"، مشيرا إلى أن "القوات الجوية والبحرية التابعة للحرس الإيراني تدربت على تنفيذ عمليات مشتركة ضد أهداف العدو".

كما أطلقت القوات الإيرانية خلال المناورات صواريخ من على متن السفن و"ساحل ـ بحر"، وصاروخين "أرض ـ أرض" من فئتي "هرمز" و"فاتح"، وصاروخا باليستيا ضد الأهداف المفترضة المحددة سلفا، إضافة إلى عمليات الدفاع الجوي ضد أهداف جوية والمدفعية، وزرع الألغام لقطع خطوط التواصل أمام الأعداء، وهجوم لطائرات مسيرة من طراز "شاهد 181" و"مهاجر" و"باور" على الأهداف.

وشاركت في المناورات أيضا مقاتلات سوخوي 22 التابعة للحرس الثوري، منفذة تمارين عسكرية لضرب أهداف معادية مفترضة في جزر "فارور".

وكان الحرس الثوري الإيراني أعلن أمس إطلاق مناورات ضخمة في منطقة الخليج ومضيق هرمز، بمشاركة القوات البحرية والجو فضائية التابعة للحرس الثوري الإيراني، مشيرا إلى أنها المرحلة الأخيرة من مناورات "الرسول الأعظم" الرابعة عشرة، سبقتها خلال الأيام الماضية المرحلة التمهيدية.

م ت

/ تعليق عبر الفيس بوك