بعد التطبيع مع "إسرائيل"

أكاديمي جزائري يسحب مشاركته من مسابقتين بتنظيم إماراتي

لندن - صفا

أعلن الأكاديمي الجزائري بشیر ضيف الله انسحابه من جائزتين في مجال النقد الأدبي، من تنظيم هيئات إماراتية، على خلفية التطبيع الإماراتي مع "إسرائيل".

وكتب ضيف الله على حسابه بـ “فيسبوك”: "قدّمت ترشيحي منذ أكثر من شهر ونصف لجائزتيْ الشيخ زايد /فرع الدراسات النقدية/ عن كتابي: العولمة وتحولات الكتابة من الورقي إلى الرقمي، والشارقة لنقد الشعر، عن مخطوطي: الحساسية الشعرية العربية الجديدة”.

وأضاف "وعليه، فإنّي أعلنُ سحب ترشّحي من الجائزتين، ومباشرة إجراءات الانسحاب، وهذا الموقف يلزمني وحدي …على أن أبقى على تواصل مع أصدقائي الشعراء والروائيين والأكاديميين الإماراتيين بكلّ محبة، لإيماني العميق بأنّ الشعوب وحدها هي من تقرّر مصير القدس -كما سبق وأن ذكرت في جداري-وعلى أمل أن تخرج القضية من دائرة الشاشات ومواقع التواصل إلى دائرة الواقع والفعل الملموس".

وكان عدد من الأدباء والشعراء والفنانين والفلسطينيين والعرب أعلنوا عن مقاطعة كافة المسابقات والفعاليات الثقافية التي تقيمها دولة الإمارات، تضامنًا مع الشعب الفلسطيني، واحتجاجًا على الاتفاق الذي وصفوه بأنه خيانة للإجماع العربي، وطعنة غدر للشعب الفلسطيني الذي يتعرض لأبشع الجرائم والانتهاكات على يد الاحتلال.

ر ش/ط ع

/ تعليق عبر الفيس بوك