موافقة حكومية تفصل الإنتر عن عرض خيالي لميسي

الأرجنتيني ليونيل ميسي
ميلان - صفا

يواصل نادي إنتر ميلان الإيطالي سعيه للحصول على خدمات اللاعب الأرجنتيني ليونيل ميسي نجم فريق برشلونة الإسباني، خلال "الميركاتو" الصيفي الجاري.
وكان ميسي قد أبلغ رونالد كومان مدرب برشلونة الجديد أنه يرى مستقبله بشكل أكبر خارج النادي الكتالوني، وفق "راديو كتالونيا".
وذكرت صحيفة "لاجازيتا ديللو سبورت" الإيطالية أن إنتر لديه خطة واضحة لضم ميسي هذا الصيف، مشيرة إلى أن القوة الاقتصادية الضخمة لملاك إنتر الصينيين تعني أن مهمة شراء ميسي ليست مستحيلة، إلا أن العملية لا تزال معقدة.
وأوضحت أن خطة إنتر هي تقديم عرض لبرشلونة لا يمكن رفضه بقيمة 300 مليون يورو عن طريق استقطاب رعاة مرموقين وأقوياء من مختلف القطاعات، لتمويل التكلفة الكبيرة للصفقة.
وقالت الصحيفة، إنه يجب الحصول أولًا على موافقة الحكومة الصينية؛ لأن صورة ميسي لن تتعلق بإنتر فقط، لكن أيضًا بالدولة الآسيوية التي ستستغل البرغوث في الترويج لها.
وأضافت أن الحصول على الموافقة يجعل صفقة ميسي مسألة دولة في الصين، ما يمنحها أهمية كبيرة حتى تصل لمرحلة الحسم.
وتابعت: "سيتم استغلال ميسي أيضًا في الاستثمار التلفزيوني في الصين، ما يجعل الصفقة مربحة لإنتر على المدى البعيد".
وختمت: "إنتر سيعمل أيضًا على احترام قانون اللعب المالي النظيف، حيث سيراجع النادي الأمر مع الاتحاد الأوروبي أولًا، لذا فإن الصفقة معقدة".


رغبة يوفنتوس

في سياق متصل، كشف تقرير صحفي إسباني عن مفاجأة بشأن الأندية المهتمة بالتعاقد مع ميسي، ووفقًاً لصحيفة "سبورت" فإن يوفنتوس الإيطالي ليس بعيدًا عن متابعة تطورات وضع ليونيل ميسي في برشلونة.
وأشارت إلى أن اليوفي مغرم بضم ميسي إلى جانب كريستيانو رونالدو في فريق واحد يتضمن لاعبين لديهما 11 كرة ذهبية.
وأوضحت أن الأزمة تأتي من ميزانية "السيدة العجوز" التي تتحمل راتب كريستيانو البالغ 31 مليون يورو، لذا من الصعب إضافة راتب فلكي آخر لها.
يذكر أن عقد ميسي مع برشلونة ينتهي في صيف العام المقبل مع وجود شرط جزائي بقيمة 700 مليون يورو.

م ح

/ تعليق عبر الفيس بوك