"حماية" يدين استمرار سياسة هدم منازل الفلسطينيين

رام الله - صفا

دان مركز حماية لحقوق الإنسان استمرار سياسة الهدم التي تمارسها سلطات الاحتلال الاسرائيلي في الأراضي الفلسطينية وخصوصاً في مدينة القدس المحتلة.

ووفقاً لمتابعة المركز، فقد أجبرت سلطات الاحتلال أمس السبت المواطن المقدسي غالب العباسي على هدم أساسات منزله المبنية منذ 8 سنوات، في منطقة كرم الشيخ ببلدة سلوان، كما وأرغمت سلطات الاحتلال الإسرائيلي المواطن هادي حســن قرب عكا على هدم منزله بشكل ذاتي كما طالبت بلدية الاحتلال في القدس ناصر الشاويش من سكان منطقة الطور بهدم منزله.

كما وسلمت المقدسي عطا جعافره قراراً بهدم منزله ذاتيا وأمهلته إلى يوم الأحد القادم، هذا وأخطرت سلطات الاحتلال الإسرائيلي، أمس السبت، المواطن: أيمن ربايعة بهدم بنايته السكنية التي تقع في منطقة واد الحمص شمال شرق بيت لحم، كما وأخطرت المواطن: محمد عميرة، بهدم بنايته التي تقع بمحاذاة قرية دار صلاح شرق بيت لحم.

ورصد المركز ارتفاعاً ملحوظاً في قرارات وأومر الهدم والإخلاء الصادرة بحق المواطنين الفلسطينيين خلال العام الجاري 2020.

وأشار البيان إلى أن سلطات الاحتلال تتأخذ أسلوب هدم منازل الفلسطينيين في الأراضي المحتلة استمراراً لسياسة التطهير العرقي والتهويد بما ينسجم مع مخططات الضم وفقاً لصفقة القرن.

أ ك

/ تعليق عبر الفيس بوك