تركيا: ملتزمون بالقضية الفلسطينية وحل الدولتين

رام الله - صفا

قال القنصل التركي العام في مدينة القدس المحتلة أحمد رضا ديمير إن بلاده ملتزمة بدعم القضية الفلسطينية والتمسك بحل الدولتين وقرارات الشرعية الدولية.

جاء ذلك خلال لقائه مع أمين سر اللجنة المركزية لحركة "فتح" جبريل الرجوب في رام الله، وفق وكالة الأنباء الفلسطينية الرسمية "وفا".

وجدد الدبلوماسي التركي: "التأكيد على موقف بلاده بشأن قضايا الوضع النهائي في عملية السلام في الشرق الأوسط، خاصة التوصل إلى حل سلمي وعادل، يستند إلى حل الدولتين، وفق قرارات الشرعية الدولية".

واستعرض الرجوب، خلال اللقاء، "آخر المستجدات السياسية على الساحة الفلسطينية، وموقف القيادة الفلسطينية إزاء اتفاق تطبيع العلاقات بين الإمارات وإسرائيل".

وأشاد الرجوب بـ"موقف تركيا الداعم دوما لفلسطين، وحق شعبها بإقامة دولته المستقلة كاملة السيادة"، حسب المصدر ذاته.

والسبت، جدد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، دعم بلاده لقضية فلسطين العادلة، خلال اتصال هاتفي مع نظيره الفلسطيني محمود عباس.

وأكد أردوغان لعباس "دعم تركيا الثابت لقضية فلسطين العادلة"، وفق بيان سابق للرئاسة التركية.

وفي 13 أغسطس/ آب الجاري، أعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترمب، توصل الإمارات و"إسرائيل" إلى اتفاق لتطبيع العلاقات بينهما، واصفا إياه بـ "التاريخي".

وقوبل الاتفاق بتنديد فلسطيني واسع، حيث اعتبرته الفصائل والقيادة الفلسطينية، "خيانة" من الإمارات و"طعنة في ظهر الشعب الفلسطيني".

ويأتي إعلان اتفاق التطبيع بين "تل أبيب وأبو ظبي"، تتويجا لسلسلة طويلة من التعاون، والتنسيق، والتواصل، وتبادل الزيارات بينهما.

والإمارات هي أول دولة خليجية تقيم علاقات رسمية مع "إسرائيل"، وثالث دولة عربية بعد مصر والأردن.

د م

/ تعليق عبر الفيس بوك