تحمل وفدًا إسرائيليًا أمريكيًا

هبوط أول طائرة إسرائيلية علنية بأبو ظبي بعد عبورها الأجواء السعودية

أبو ظبي - صفا

هبطت أول طائرة إسرائيلية علنية في العاصمة الإماراتية أبو ظبي، الاثنين، بعد عبورها الأجواء السعودية.

وأقلعت الطائرة الإسرائيلية التابعة لشركة "العال" من مطار "بن غوريون"، وعبرت أجواء الأردن، ومنها إلى الأجواء السعودية وصولًا إلى أبو ظبي.

وحملت الطائرة الإسرائيلية 50 شخصًا على متنها، للوفدين الإسرائيلي والأمريكي، حيث ترأس وفد الاحتلال الإسرائيلي "مائير بن شابات" رئيس جهاز الأمن القومي، فيما ترأس الوفد الأمريكي جاريد كوشنير مستشار الرئيس دونالد ترمب، لوضع اللمسات الأخيرة على اتفاق التطبيع.

وأظهرت الصور الواردة من مطار أبو ظبي هبوط الطائرة الإسرائيلية وهي تحمل أعلام الامارات و"إسرائيل" والولايات المتحدة في قمرة القيادة، وكُتب على مقدمتها "سلام" باللغات العبرية والانجليزية والعربية، بالإضافة لاسم مستوطنة "كريات جات" المقامة على القرى والبلدات الفلسطينية المهجرة.

ووثقت الصور القادمة من العاصمة أبو ظبي، مظاهر من الحفاوة واستعداد الإمارات لاستقبال الوفدين الإسرائيلي والأمريكي برفع الأعلام الإسرائيلية والأمريكية بجانب الإماراتية وتوفير أماكن إقامة للوفود في فنادق أبو ظبي، على أن تبدأ اللقاءات مع المسؤولين الإماراتيين بشكل فوري، لتطبيع العلاقات في كافة المجالات.

واستقبل وزير الدولة الإماراتي للشؤون الخارجية أنور قرقاش رئيس هيئة الأمن القومي الإسرائيلي مائير بن شبات ومستشار الرئيس الأمريكي جاريد كوشنير في أبوظبي.

وكانت قناة "كان" العبرية، أكدت أن السعودية وافقت على مرور الطائرة التي تقل وفدًا إسرائيليًا وأمريكيًا إلى الإمارات لوضع اللمسات النهائية على اتفاق يؤسس لعلاقة مباشرة بين الإمارات والاحتلال.

أ ج/أ ش

/ تعليق عبر الفيس بوك