وقفة بنابلس احتجاجا على استشهاد الأسير الخطيب

نابلس - صفا

نظمت اللجنة الوطنية لدعم الأسرى بنابلس شمال الضفة الغربية المحتلة، اليوم الخميس، وقفة احتجاجية ضد سياسة الإهمال الطبي المتعمد في سجون الاحتلال، والذي راح ضحيته الأسير داوود الخطيب من بيت لحم.

وشارك بالوقفة التي جرت بميدان الشهداء وسط المدينة ممثلون عن الفصائل والقوى والمؤسسات وعدد من الناشطين بقضايا الأسرى، والذين رفعوا صور الأسير الخطيب ورددوا شعارات تطالب بإنقاذ الأسرى وحمايتهم.

وفي كلمة لممثل لجنة التنسيق الفصائلي، نعى فيها الأسير الخطيب الذي أمضى أكثر من 17 عاما في سجون الاحتلال، مبينا أنه ارتقى شهيدا نتيجة الإهمال الطبي والقمع والإرهاب داخل سجون الاحتلال.

وأكد أن إدارة السجون الإسرائيلية تواصل عمليات القمع والإرهاب ضد الحركة الأسيرة، مبينا أن الأسير الخطيب هو الشهيد رقم 224 من شهداء الحركة الأسيرة.

ووجه رسالة عاجلة إلى الأمناء العامين للفصائل المجتمعين ببيروت، طالبهم فيها بأن تكون قضية الأسرى هي القضية المركزية على جدول الأعمال، والضغط على الاحتلال لإطلاق سراحهم.

م ت/غ ك

/ تعليق عبر الفيس بوك