تنفيذًا لقرارات اجتماع "الأمناء العامين"

البرغوثي يكشف لـ"صفا" موعد تشكيل لجنتي إنهاء الانقسام والمقاومة الشعبية

غزة - خاص صفا

كشف أمين عام المبادرة الوطنية مصطفى البرغوثي، صباح السبت، عن موعد تشكيل اللجنتين التي اتّفق عليهما الأمناء العامون للفصائل الفلسطينية في اجتماعهم الذي جرى برئاسة الرئيس محمود عباس مساء الخميس في رام الله وبيروت.

وقال البرغوثي، في حديث خاص بوكالة "صفا"، إنّه قد تمّ الاتفاق على أن تُشكّل اللجنتان خلال هذا الأسبوع، وتضمّ في عضويتهما ممثلًا عن كل فصيل، بالإضافة إلى شخصيات مستقلة.

وبيّن أنّ هاتين اللجنتين ستنحصر مهمّتهما في وضع خارطة عمل لإنهاء الانقسام الفلسطيني، وتنظيم وقيادة المقاومة الشعبية.

وأوضح أمين عام المبادرة الوطنية أنّ اللجنة الأولى ستعمل على تقديم برنامج كامل لإنهاء الانقسام، بالتوازي مع الحوارات الثنائية التي ستجري بين حركتي "حماس" و"فتح".

أمّا اللجنة الثانية، فستضع خطة عمل فعّالة لتنظيم المقاومة الشعبية وقيادتها والحشد لها؛ باعتبارها أهمّ سلاح في الاستراتيجية الوطنية لإسقاط "صفقة القرن". حسب قوله.

ولفت البرغوثي إلى أنّه تمّ الاتفاق على أنّ تقدّم هاتان اللجنتان تقرير عملهما خلال مدّة لا تتجاوز 5 أسابيع للجلسة المرتقبة للمجلس المركزي الفلسطيني.

وعقد لقاء الأمناء العامون في رام الله وبيروت عبر تقنية الربط التلفزيوني، مساء الخميس، برئاسة الرئيس محمود عباس وبمشاركة حركتي حماس والجهاد الإسلامي وأمناء الفصائل الفلسطينية وأعضاء اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير وممثلي فلسطينيي الداخل المحتل عام 1948.

ع و/ع ق

/ تعليق عبر الفيس بوك