مناورة واسعة ومفاجئة لجيش الاحتلال بالضفة تحاكي سيناريوهات عمليات خطف

القدس المحتلة - ترجمة صفا

بدأ جيش الاحتلال الإسرائيلي نهار الثلاثاء إجراء مناورة عسكرية واسعة ومفاجئة للتدرب على سيناريوهات وقوع عمليات أسر في الضفة الغربية.

وذكر الناطق بلسان جيش الاحتلال في تصريح مقتضب أن المناورة تأتي لفحص استعداد القطاعات المختلفة من الجيش والأذرع الأمنية للتعاطي مع عمليات أسر قد تقع في الضفة.

ويدعي الاحتلال أن أحبط خلال السنوات الماضية عشرات عمليات الخطف للجنود والمستوطنين في الضفة الغربية المحتلة سعت إليها فصائل المقاومة الفلسطينية وفي مقدمتهم حركة حماس بهدف مبادلتهم بأسرى فلسطينيين.

وتحتفظ كتائب القسام الجناح العسكري لحركة حماس في قطاع غزة بـ4 ضباط وجنود إسرائيليين منذ حرب 2014 على القطاع.

م ت/أ ع/ع ص

/ تعليق عبر الفيس بوك