غزة تصطاد "العنيدة" ذات الزعنفة الصفراء الأكبر حجمًا

غزة - أكرم الشافعي - صفا

اصطاد صيادون من قطاع غزة فجر الأربعاء أكبر سمكة تونة من ذوات الزعنفة الصفراء تظهر في بحر القطاع.

وقال الصياد علي صلاح لوكالة "صفا" إن هذه السمكة والتي تلقب بـ "العنيدة"، علقت في صنارته فجر اليوم، لافتًا إلى أنها الأكبر حجمًا ووزنًا التي تظهر في بحر غزة، إذ زاد وزنها عن 120 كيلوجرامًا.

وذكر صلاح أن عملية إخراج السمكة لسطح المركب استمرت ثلاث ساعات، لأن "اصطياد وإخراج هذا النوع من أسماك التونة وعلى وجه الخصوص ذات الزعنفة الصفراء، المراوغة ذات الحركة الكثيرة، يحتاج لخبرة وصبر، وغالبًا ما تتخلص من الصنارة وتهرب".

وأشار مراسل "صفا" إلى أن السمكة بيعت صباح اليوم بـ1800 شيكل (530 دولارًا) في مزاد بميناء غزة، لافتا إلى أن سعر الكيلوجرام قد يصل للمستهلك بـ35 شيكل (10$).

وفي عام 2019 بيعت سمكة تونة، ذات زعانف زرقاء المهددة بالانقراض، ويبلغ وزنها 278 كيلوغرامًا بمبلغ قياسي يبلغ 33.6 مليون ين (3 ملايين دولار) في المزاد الأول في سوق "تسوكيغي" الشهير في طوكيو.

وسمك التونة من طائفة الاسماك العظمية وعائلة "التونيدى"، وقد يصل طول السمكة الواحدة الى 250 سم والوزن 600 كيلو جرام باختلاف نوعية التونة.

وتوجد عدت أنواع من أسماك التونة، منها تونة ذات الزعنفة الزرقاء، وذات الزعنفة الصفراء، والتونة الوثابة (سكيب جاك)، والتونة ذات العين الكبيرة، وتونة البكور.

وأوضح الصياد صلاح أن هذه الأسماك لا تتوفر في المياه الساحلية لغزة خاصة في المدى الذي يسمح به الاحتلال الإسرائيلي بالصيد، إذ تم اصطيادها على بعد 10 أميال وهي تطارد أسماك السردين والطرخون.

وتابع "التونة سمكة مهاجرة إلى الشمال وتميل للمياه العميقة وصيدها من الممكن صدفة، وهذا هو موسم اصطياد مثل هذا النوع من الأسماك حيث تطارد أفواج السمك المهاجر من السردين والترخون والغزلان في مياه الـ 10 أميال وأقل".

وأكمل "نصطاد التونة بطريقتين، الأولى بالصنار وهي طريقة صعبة وتحتاج لمطاردة وصبر حيث يتم التطعيم لها بالأسماك المتوفرة، والثانية بالصدفة تعلق بشباك الجر أو الشنشولة حيث تطارد وتتغذى على الأسماك الموسمية المتوفرة كمرعى لها والتي تتجمع على أضواء المراكب ليلا".

وتجرى مسابقات دولية لصيد هذا النوع من الأسماك، حيث تشتهر سمكة التونة ذات الزعنفة الصفراء النادرة بأنها الأكثر ثمنًا والأصعب صيدا بعد التونة ذات الزعنفة الزرقاء المهددة بالانقراض.

واليابانيون أكبر مستهلكي سمك التونة ذات الزعانف، وأدى ارتفاع الاستهلاك هناك وفي الخارج إلى الإفراط في صيد هذه الأنواع.

أ ش/أ ج

/ تعليق عبر الفيس بوك