إطلاق حملة "الحقيبة المدرسية" بمدارس الخليل

الخليل - صفا

شرعت لجنة الزكاة ومديرية التربية والتعليم في مدينة الخليل جنوب الضفة الغربية المحتلة يوم الاربعاء، بحملة "الحقيبة المدرسية"، والتي تستهدف 30 مدرسة أساسية كمرحلة أولى.

وشارك في حفل إطلاق الحملة محافظ الخليل جبرين البكري، ومدير عام التربية والتعليم في الخليل بسام طهبوب، ورئيس لجنة زكاة الخليل نبيل صلاح، وممثل إقليم وسط الخليل مهند الجعبري، ورجل الأعمال أيمن الحرباوي.

وأشاد البكري بالجهود المبذولة في الحفاظ على سير العملية التعليمية التي انطلقت عبر مراحل هذا العام، كإجراء وقائي لمكافحة جائحة كورونا.

وقال إن "هذه الجائحة هي تحدٍ كبير للمجتمع، نجحت الخليل في تجاوزه والاستمرار في الحياة بمسارها الطبيعي"، مضيفا انه "لا ضرورة للتخوف، والعام الدراسي سيستمر بتضافر جهود التربية والتعليم والمؤسسات الداعمة".

بدوره، أكد طهبوب أن طواقم مديرية التربية والتعليم تعمل بجد من أجل انجاح سير العام الدراسي في ظل هذه الظروف الاستثنائية، ولخلق شراكات مع مؤسسات المجتمع المحلي لدعم هذه المسيرة.

من ناحيته، بين صلاح أن هذه الفعالية تأتي ضمن برامج لجنة زكاة الخليل الرامية لإسناد أهالي المدينة والمساهمة في التنمية المجتمعية.

وأشار إلى أن حملة "الحقيبة المدرسية" جاءت بتمويل من شركة "هيتكو" للمصنوعات الورقية، ولجنة المناصرة الإسلامية في الأردن الشقيق.

كما أشار الحرباوي إلى الرسالة المجتمعية التي تسعى مجموعة شركات الحرباوي في المساهمة بها من خلال دعم البرامج والمشاريع الخيرية التي يستفيد منها أبناء الخليل، والتي بدورها تحقق التكافل الاجتماعي.

د م

/ تعليق عبر الفيس بوك