عقب تشريح جثمانه بحضور طبيب فلسطيني

هيئة الأسرى: قصور حاد في عضلة القلب للأسير الخطيب أدت لوفاته

رام الله - صفا

أعلنت هيئة الأسرى والمحررين، اليوم الخميس، أن نتائج تشريح جثمان الأسير الشهيد داوود الخطيب، أكدت أن سبب الوفاة نتج عن قصور حاد في عمل عضلة القلب، نتيجة اعتلال في العضلة، وأمراض في الشرايين التاجية.

وأكدت الهيئة على لسان محاميها كريم عجوة في بيان وصل وكالة "صفا"، الخميس، انتهاء تشريح جثمان الشهيد الأسير الخطيب في معهد الطب العدلي "أبو كبير" بالقدس المحتلة، وذلك بحضور الطبيب الشرعي الفلسطيني والمنتدب من وزارة العدل أشرف القاضي.

واستشهد الأسير الخطيب، من مدينة بيت لحم، في سجن "عوفر" الإسرائيلي، في 2 أيلول/ سبتمبر الجاري، بعد تعرضه لجلطة قلبية حادة خلال تأديته للصلاة، وقد ماطلت إدارة السجن لوقت طويل في التدخل وعمل اللازم لإنقاذ حياته وتقديم الرعاية الصحية له.

يشار إلى أن الأسير الشهيد الخطيب، معتقل منذ نيسان/ أبريل 2002، ومحكوم بالسجن 18 عامًا و8 أشهر، وتبقى من محكوميته 3 أشهر.

م ت/م غ

/ تعليق عبر الفيس بوك