كورونا اليوم.. 28 مليون إصابة وروسيا تبدأ توزيع لقاحها

عواصم - صفا

تجاوز عدد مصابي فيروس كورونا المستجد في العالم 28 مليونًا و663 ألفا، توفي منهم أكثر من 919 ألفا، وتعافى ما يزيد على 20 مليونا و587 ألفا.

وبدأت روسيا يوم السبت توزيع أول دفعة من اللقاح المطور محليًا ضد الفيروس، ومع زيادة حالات الإصابات باتت الهند أسرع من أي مكان آخر في العالم بمعدل تفشيه.

وذكر تقرير إخباري في سنغافورة أن الخطوط الجوية تعتزم تنظيم رحلات إلى "لا وجهة"، أي رحلات تقلع من أحد المطارات ثم تعود لنفس المطار، دون الذهاب إلى أي وجهة أخرى، لمحاولة لتعزيز أعمالها بظل الحظر على سفر الركاب بسبب تداعيات فيروس كورونا.

وقالت صحيفة "ذا ستريتس تايمز" السنغافورية إن مثل هذه الرحلات ستبدأ في مطار تشانجي نهاية شهر أكتوبر المقبل، وربما تشمل إقامة في بعض فنادق المدينة، وكوبونات تسوق ورحلات بالسيارات الليموزين الفارهة.

في حين اعتمدت الجمعية العامة للأمم المتحدة قرارًا شاملًا حول مكافحة جائحة فيروس كورونا، اعتبرت فيه الوباء أحد أكبر التحديات العالمية التي واجهتها المنظمة الأممية منذ تأسيسها.

وصوت 169 دولة لصالح القرار فيما عارضته الولايات المتحدة و"إسرائيل"، وسط امتناع أوكرانيا وهنغاريا عن التصويت.

وعبرت الجمعية العامة عن قلقها العميق من التأثير المدمر للوباء على المجتمع والاقتصاد وأنظمة التوظيف والتجارة العالمية والسفر والزراعة والصناعة وقطاع الأعمال.

وأكدت أن عواقب الجائحة تنعكس بشكل أكثر سلبًا على حياة النساء وكبار السن والشباب والأطفال والفقراء والضعفاء، مشيرة إلى أنها تسببت بتنامي أشكال التمييز والكراهية والعنصرية، داعية إلى مكافحة هذه المظاهر.

في ذات السياق، أعلنت وزارة الصحة الروسية يوم السبت، بدء توزيع أول دفعة من اللقاح الروسي "سبوتنيك "V ضد فيروس كورونا المستجد على الأقاليم الروسية.

وقالت الوزارة في بيان: "خلال توزيع الدفعة الأولى، سيتم ترتيب الإجراءات اللوجستية الخاصة بإمداد الأقاليم الروسية باللقاح وتوزيعه وتنظيم تلقيح المواطنين، وخاصة من الفئات الأكثر عرضة للخطر".

وسجلت وزارة الصحة الروسية يوم 11 أغسطس اللقاح ضد فيروس كورونا، وأطلقت عليه اسم "سبوتنيك "V وعمل على إنتاج اللقاح متخصصون بمركز "غامالي" بدعم من صندوق الاستثمار المباشر الروسي.

كما أظهرت بيانات وزارة الصحة الاتحادية بالهند تسجيل قفزة يومية قياسية في عدد حالات الإصابة بفيروس كورونا لليوم الثاني على التوالي بعد تسجيل 97570 حالة اليوم.

ومع تسجيل أكثر من 4.65 مليون حالة إصابة في المجمل تحتل الهند المركز الثاني على مستوى العالم في عدد حالات الإصابة بالفيروس بعد الولايات المتحدة التي سجلت أكثر من 6.4 مليون حالة.

ولكن زيادة حالات الإصابة أسرع في الهند من أي مكان آخر في العالم مع ارتفاع عدد الحالات عبر المناطق الحضرية والريفية في بعض الولايات الكبيرة ذات الكثافة السكانية.

بينما أكدت وزارة الصحة والخدمات الإنسانية الأميركية أن المستشفيات الأميركية رفضت نحو ثلث الكميات المخصصة لها من عقار ريمديسيفير لعلاج مرض كوفيد-19 منذ يوليو/تموز مع تراجع الحاجة لهذا الدواء المكلف المضاد للفيروس.

وقالت بعض المستشفيات إنها ما زالت تشتري هذا العقار الذي تنتجه شركة جيلياد ساينسز كي يصبح لديها مخزون في حالة تسارع وتيرة الجائحة خلال الشتاء، ولكنها قالت إن الإمدادات الحالية كافية وذلك إلى حد ما لأنها تقصر استخدامه على الحالات الشديدة فقط.

وسمحت إدارة الأغذية والعقاقير بقدر أكبر من الحرية في استخدام ريمديسيفير ولكن ستة من بين ثمانية مستشفيات ضخمة اتصلت بها رويترز قالت إنها لا تستخدمه في الحالات المتوسطة.

فيما أفادت بيانات معهد روبرت كوخ للأمراض المعدية اليوم بأن عدد حالات الإصابة المؤكدة بفيروس كورونا في ألمانيا زاد 1630 ليصل إلى 258 ألفا، و480 حالة.

وأظهرت البيانات ارتفاع عدد الوفيات إلى 9347 بعد تسجيل خمس حالات جديدة.

وينظم الكثير من الألمان مظاهرات جديدة اليوم بعديد المدن الألمانية احتجاجا على إجراءات الحكومة لمكافحة فيروس كورونا.

وقالت إدارة مدينة فيسبادن بولاية هيسن وسط ألمانيا إن الاحتجاجات سيشارك فيها حوالي ثلاثة آلاف شخص.

وفي هانوفر، يتظاهر حوالي 2000 شخص ضد الإجراءات، ويتوقع أن تجتذب مظاهرة مضادة في نفس المدينة 1600 شخص.

وينظم هذه المظاهرة اتحاد النقابات الألمانية بالمدينة، وتحمل المظاهرة شعار "من أجل حماية الصحة وضد نظرية المؤامرة".

كما أعلنت وزارة الصحة المكسيكية أنه خلال 24 ساعة توفي 534 شخصًا بسبب كورونا، ليرتفع العدد الإجمالي للوفيات إلى أكثر من 70 ألفا.

وكانت الوزارة قدرت في بادئ الأمر أن عدد الوفيات سيصل إلى نحو 8 آلاف، لتقول في وقت لاحق إنها تتوقع أن يصل إلى 30 ألفا، أو 60 ألفا في إطار السيناريو الأكثر "كارثية".

وذكرت رويترز أن الحالات الجديدة لكورونا في الولايات المتحدة ارتفعت بيوم واحد بما لا يقل عن 47 ألفا، ما يرفع إجمالي الإصابات بأنحاء البلاد إلى 6.46 مليونا.

وأعلنت كندا عدم تسجيل أي وفيات خلال 24 ساعة لأول مرة منذ 15 مارس/آذار، بنهاية يوم الجمعة.

وبلغ عدد الوفيات فيها نتيجة الوباء 9163 حتى الآن، أما عدد الإصابات فتجاوز 135 ألفا.

وقالت وزارة الصحة في كولومبيا إنها سجلت أكثر من 702 ألف حالة إصابة مؤكدة بالفيروس وأكثر من 22 ألف حالة وفاة.

يذكر أن البلاد أنهت في بداية الشهر عزلا عاما استمر أكثر من ٥ أشهر.

وكانت المكسيك أعلنت عن تسجيلها خلال الساعات الـ24 المنقضية 4857 إصابة جديدة، مما يرفع إجمالي الإصابات إلى 652 ألفا و364 حالة مؤكدة.

بينما تجاوز إجمالي عدد الوفيات بالبرازيل عتبة الـ130 ألف حالة، فيما بلغ عدد الإصابات 4 ملايين و282 ألف إصابة، مما يجعلها بالمرتبة الثالثة في العالم من حيث عدد الإصابات بكورونا بعد الولايات المتحدة والهند.

د م/ع ق

/ تعليق عبر الفيس بوك