شارك بها 560 مشروعًا حول العالم

كيف فاز طالب من غزة بمسابقة دولية لبرمجة موقع أخبار "كورونا"؟

غزة - فضل مطر- صفا

فاز طالب فلسطيني من غزة في مسابقة دولية بمجال البرمجة، بعد تقديمه مشروعًا نوعيًا لتصميم موقع إلكتروني خاص بتجميع الأخبار والتقارير والتطورات المتعلقة بجائحة فيروس كورونا المستجد.

والمشروع الذي فاز فيه الطالب محمود الحداد (17 عامًا) من ضمن خمسة مشاريع فازت بها فلسطين، بين 32 مشروعًا فازت على مستوى العالم.

وشارك بمسابقة "أروع المشروع العالمية" في إيرلندا 560 مشروعًا في مجال برمجة وتصميم المواقع الالكترونية.

إنجاز لفلسطين

ويدرس الطالب في الصف الثاني عشر علمي بمدرسة حسن الحرازين الثانوية غربي مدينة غزة.

ورغم أن الحداد يقول لمراسل وكالة "صفا" إنه عاجز عن وصف فرحته، إلا أنه يشير إلى أنه كان متوقعًا الفوز، بعد بذله مجهودًا كبيرًا استغرق معظم وقته على مدار 15 يومًا.

وهذا هو المشروع الأول الذي يفوز به الطالب على المستوى الدولي، رغم أنه ينفذه بمجهود ذاتي دون مساعدة من أي متخصص في برمجة المواقع الإلكترونية.

وللطالب الحداد اهتمامات في البرمجة منذ عدة سنوات، حيث كان مولعًا بها منذ كان عمره 12 عامًا، وفي عمر الـ15 صمم موقعًا إلكترونيًّا لمدرسته، ولاقى إعجاب المدرسين ومشرفي وزارة التربية والتعليم.

وشاركت فلسطين بأكثر من 60 مشروعاً في المسابقة، أنجزها الطلبة خلال فترة الحجر المنزلي بسبب جائحة كورونا.

دوافع المشروع

ويشير الحداد إلى أنه فور الإعلان عن مسابقة "أروع مشروع" في أواخر شهر يونيو/ حزيران الماضي على منصات التواصل الاجتماعي "شعرت بأنها الفرصة لإظهار فكرة مشروع موقع يختص بمتابعة أخبار وأحداث كورونا يتميز بالمصداقية بعيدًا عن الشائعات".

ويختص موقع الطالب الحداد بجمع الأخبار المتعلقة بجائحة كورونا من الجهات الحكومية وجهات الاختصاص المحلية المعتمدة لدى وزارة الصحة ولجان متابعة الجائحة على منصة واحدة.

ويهدف الحداد من خلال الموقع لأن يكون مرجعية للمجتمع الفلسطيني؛ لمتابعة المستجدات المتعلقة بالجائحة دون الحاجة للبحث في المصادر الأخرى التي قد يكون بعضها غير موثوق.

ويسعى للتواصل مع وزارة الصحة ولجان متابعة كورونا لإكمال التجهيزات ووضع النقاط على الحروف حتى يتم إطلاق الموقع رسميًّا والاستفادة منه.

ويشكر الحداد مديرية غرب غزة في وزارة التربية والتعليم، وكل من كان مسانداً وداعماً له في مسيرتي التعليمية، طامحًا أن يمثّل فلسطين في مشاريع تنافسية أخرى.

انجاز نوعي

ويصف مدير عام التقنيات التربوية بوزارة التربية والتعليم أحمد أبو ندى فوز الطالب الحداد بالمسابقة الدولية بأنه "إنجاز نوعي ومميز له ولشعبنا؛ نظرًا لأنه واكب مشكلة في المجتمع وفي العالم، وهي جائحة كورونا".

ويوضح أبو ندى لمراسل وكالة "صفا" أن موقع الطالب الحداد "سيسهم في توفير البيانات والتقارير والمعلومات المتعلقة بوباء كورونا، بحيث يكون هناك مكان واحد موثوق تجتمع فيه هذه المعلومات، ويمكن إيصالها للمواطنين بدلاً عن الشائعات والمعلومات المتضاربة".

ويضيف "الحداد صمم الموقع بأدوات بسيطة ثم يسعى الآن لتطويره بشكل أكبر، وبرمجه باستخدام تقنيات حديثة، هو بحاجة لاحتضان، وندعو كل طلبتنا للحذو حذوه في ابتكار مشاريع ابداعية تمثّل نقلة للتعليم الفلسطيني".

ف م/أ ع/أ ج

/ تعليق عبر الفيس بوك