في رسالة شكر عقب اعتقال الصوفي

"العمل الحكومي" يُشيد بأداء وزارة الداخلية في حفظ الأمن

غزة - صفا

وجّه رئيس متابعة العمل الحكومي في قطاع غزة محمد عوض يوم الاثنين رسالة شكر لوزارة الداخلية والأمن الوطني وأجهزتها الأمنية والشرطية، عقب إلقاء القبض على المتهم الرئيس بجريمة قتل المناضل جبر القيق.

جاء ذلك، خلال استقبال عوض في مكتبه بمدينة غزة، وكيل وزارة الداخلية والأمن الوطني اللواء توفيق أبو نعيم، وتسليمه رسالة الشكر.

وقدّم عوض الشكر لوزارة الداخلية والأمن الوطني، وطواقمها وأجهزتها الأمنية والشرطية كافة، على جهوزيتها العالية، وجهودها في متابعة قضية مقتل المناضل القيق، حتى الوصول إلى الجناة، تحقيقاً لمبدأ العدالة والقانون.

وأشاد خلال اللقاء بالجهود الكبيرة التي تبذلها الوزارة وأجهزتها في حفظ الأمن وترسيخ مبدأ سيادة القانون، وحماية الوطن والمواطن.

وعبّر عوض عن فخره واعتزازه بأجهزة الأمن والشرطة في غزة، "لما تمثله من صمام أمان لشعبنا الفلسطيني، وتتمتع بقدر عالٍ من المسؤولية والمهارة المشهود لها في كل المحطات".

من جانبه، أكد اللواء أبو نعيم أن كافة أجهزة الداخلية ستبقى عند مسؤولياتها، وستواصل القيام بواجبها في خدمة شعبنا الفلسطيني، والحفاظ على أمنه واستقراره.

م ت/م غ

/ تعليق عبر الفيس بوك