خلال المدة المحددة

أبو يوسف لصفا: مشاورات مكثفة للجان "الأمناء" للخروج بخطوات لإنهاء الانقسام

رام الله - خاص صفا

قال عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية واصل أبو يوسف، إن اللجان المنبثقة عن اجتماع الأمناء العامين للفصائل الفلسطينية في بيروت، في حالة اجتماعات ومشاورات مكثفة للخروج بنتائج وخطوات عملية على أرض الواقع خلال الأسابيع القادمة في كل الملفات الوطنية والسياسية التي تم تناولها.

وأضاف أبو يوسف في تصريح خاص لوكالة "صفا" الثلاثاء "كما هو متفق عليه باجتماع الأمناء العامين ببيروت، فإنه وخلال خمسة أسابيع يتم الخروج بخطوات عملية فيما يتعلق بالحوار الداخلي الفلسطيني وإنهاء الانقسام الحاصل بين غزة والضفة الغربية.

وتابع أبو يوسف "كما سيتم الخروج بخطوات متعلقة بتعزيز صمود الشعب الفلسطيني وإشراك الجميع بما فيه حركتي الجهاد الإسلامي وحماس في إطار منظمة التحرير الفلسطينية لتكون جامعة للكل الفلسطيني".

وأوضح أن اللجان أيضًا في حالة تشاور مكثف فيما يتعلق بإطلاق يد المقاومة الشعبية الشاملة، لافتًا إلى أن إعلان القيادة الشاملة الموّحدة يأتي من ضمن نتائج مشاورات هذه اللجان.

وشدد على أن اللجان ستخرج بما يمكن من خطوات لمواجهة المخاطر التي تحدق بالقضية الفلسطينية خاصة الضم والتطبيع العربي مع "إسرائيل".

وقال "نتائج عمل اللجان محددة بتوقيت معلن في البيان الختامي لاجتماع الأمناء العامين وهي خمسة أسابيع وهناك إجماع للخروج بخطوات عملية تتمخض عن مشاورات اللجان بما يتعلق بكل الملفات".

وعُقد اجتماع الأمناء العامين للفصائل يوم الثالث من سبتمبر/أيلول الجاري، وتم في ختامه الاتفاق على تشكيل لجان كما تمّ الاتفاق على تحديد عملها خلال الفترة التي حُددت بخمسة أسابيع اعتبارًا من بدء عملها؛ بما يضمن تحقيق انهاء الانقسام على اسس الوحدة الوطنية والشراكة السياسية.

ط ع/ر ب

/ تعليق عبر الفيس بوك