وفاة أحد مؤسسي حماس بالضفة أحمد أبو عرة متأثرا بكورونا

جنين - صفا

توفي القيادي في حركة حماس الشيخ أحمد أبو عرة صباح اليوم الأربعاء متأثرا بإصابته بكرونا بعد صراع مع المرض لنحو ثلاثة أسابيع.

وقالت عائلته لوكالة "صفا": إن "الشيخ الذي كان يقبع في العناية المكثفة منذ ثلاثة أسابيع تنقل خلالها بين عدة مستشفيات آخرها المستشفى التركي بطوباس فارق الحياة صباح اليوم".

ولفت إلى أنه يعاني من أمراض عديدة في القلب، إضافة إلى أنه شيخ سبعيني.

يشار إلى أن الشيخ أبو عرة من الجيل المؤسس لحركة حماس في الضفة الغربية، ومن القيادات البارزة للحركة وينحدر من بلدة عقابا بمحافظة طوباس شمال الضفة الغربية المحتلة، وهو داعية معروف، ورجل إصلاح بارز وأحد وجهاء المنطقة.

ونعت حماس القائد الشيخ المؤسس أحمد نمر أبو عرة، متقدمة بالتعزية من عائلة الفقيد ومحبيه وأهالي محافظة طوباس، مضيفة "الشيخ الراحل كان أحد أعلام فلسطين، ومن الرعيل الأول للحركة الإسلامية فيها، وأحد مؤسسي حماس في الضفة الغربية".

وأضافت "لقد واجه الشيخ الراحل ظلم الاحتلال وملاحقته، واعتقل لسنوات طويلة، وكان من بين المبعدين إلى مرج الزهور، وقد بقي الشيخ أبو عرة على عهده مع الله ودعوته، يعمل في لجان الإصلاح، وشهدت له كل الميادين بعطائه وحسن خلقه وحضوره حتى رحيله".

ج م/ع ق/م ت

/ تعليق عبر الفيس بوك