القانوع: المطبعون لطخوا أيديهم بدماء شعبنا

غزة - صفا

قال الناطق باسم حركة حماس عبد اللطيف القانوع إن مجزرة صبرا وشاتيلا لن تسقط من ذاكرة شعبنا، بينما المطبعون مع الاحتلال الإسرائيلي شاركوا بتلطيخ أيديهم بدماء شعبنا.

وذكر القانوع خلال تصريحات صحفية الأربعاء القانوع، أن اتفاقيات التطبيع مع الاحتلال لن تمنح المطبيعين أي براءة أو شرعية، مضيفا أن الدماء التي سالت في صبرا وشاتيلا ستبقى لعنة تطارد كل المطبعين مع عصابات الاحتلال الإسرائيلي.

وتابع " تتزامن اليوم ذكرى مجزرة صبرا وشاتيلا الـ 38 التي ارتكبتها عصابات الاحتلال الصهيوني في دليل لا يزال قائماً على إرهاب هذا المحتل ووحشيته ضد أبناء شعبنا.

وأكمل "في الوقت الذي يستحضر فيه شعبنا ذكرى المجزرة ودماء الأبرياء التي سالت والجراحات التي زالت حاضرة ولم تندمل، تُوقع دولتي الإمارات والبحرين على اتفاق التطبيع مع المحتل الإسرائيلي في محاولة لمحو جرائمه من التاريخ وكأنها لم تكن، ولتجميل صورته القبيحة".

ع ق/أ ش

/ تعليق عبر الفيس بوك