صواريخنا ستصل كل فلسطين

النخالة: لا خطوط حمراء بأي مواجهة مقبلة مع "إسرائيل"

بيروت - متابعة صفا

قال الأمين العام لحركة الجهاد الإسلامي زياد النخالة مساء يوم الأربعاء، إنه لا خطوط حمراء في أي مواجهة مقبلة بين المقاومة الفلسطينية و"إسرائيل".

وأكد النخالة في لقاء عبر قناة الميادين أن المقاومة ردت عبر إطلاق صواريخ أمس على مدينة أسدود على المشهد الذليل في أمريكا. في إشارة لتوقيع اتفاقي تطبيع الإمارات والبحرين.

وأوضح أن "المقاومة هي الخط السوي وأن ما حدث في واشنطن أمس مخز ومعزول عن التاريخ العربي والإسلامي، ومعزول عن المنطقة، ونحن مستمرون".

وشدد النخالة على أنه "نحن في حرب مفتوحة، الحصار.. حرب وقصف غزة.. والعدوان والاعتداءات في الضفة الغربية المحتلة".

وكشف عن أن المقاومة أعدت الكثير في ظل اختلال موازين القوى في المنطقة.

وقال النخالة: "نحن نعرف الجبهة الداخلية لنا ولعدونا، هم جمعوا أنفسهم من دول العالم على أساس أن العيش هنا رغيد".

ودعا إلى الاستمرار في الإعداد بشكل جيد حتى لا يرتاح المستوطنون، مؤكدًا أن كل يوم يمر يأتي بجديد من ناحية التصنيع والتدريب والإبداع بالعمل العسكري.

ونبه إلى أن وحدات التصنيع في المقاومة وضعت قدمها على عتبة التصنيع، والبداية تُوصلك إلى ما تريد.

وشدد النخالة على أن خط المقاومة هو خيار الشعب الفلسطيني ونحن في حرب مستمرة مع الاحتلال.

ولفت إلى أن المقاومة في قطاع غزة أعدت للمعركة المقبلة وللمواجهات اليومية مع الاحتلال التي يقصف فيها الكل الفلسطيني ونحن واجبنا الرد، على أي اعتداء.

وأكد الأمين العام لحركة الجهاد أن كل فلسطين المحتلة هدف لصواريخ المقاومة.

د م

/ تعليق عبر الفيس بوك