الاحتلال يفرج عن أسيرين مقدسيين ويعتقل آخر

القدس المحتلة - صفا

أفرجت سلطات الاحتلال الاسرائيلي يوم الاثنين، عن الأسير المقدسي علاء منذر داوود نجيب (21عامًا) من سكان البلدة القديمة بمدينة القدس المحتلة، بعد قضاء محكوميته البالغة تسعة أشهر.

واشترطت إدارة سجن نفحة على الأسير نجيب الابعاد عن منزله في البلدة القديمة لمدة أسبوع.

وذكرت لجنة أهالي الأسرى والمعتقلين المقدسيين أن علاء اعتقل بتاريخ 3/1/2020، وأدانته محكمة الاحتلال بالتصدي لضباط الشرطة المقتحمين لمصلى باب الرحمة في الأقصى.

وسبق لعلاء ان اعتقل عدة مرات وأمضى في احداها 22 شهرًا داخل قلاع الأسر.

كما أفرجت سلطات الاحتلال عن الأسير المقدسي عيسى نظام يوسف نتشة (33 عامًا)  من سكان حي راس العامود ببلدة سلوان بالقدس المحتلة،  بعد أن أمضى مدة محكوميته البالغة ثمانية عشر شهرًا.

وأضافت اللجنة أن عيسى  اعتقل بتاريخ 3/4/2019 وأدانته محكمة الاحتلال بالتواصل مع الأسير المقدسي المحرر والمبعد الى تركيا زكريا نجيب وأيضا نقله لأموال.

والنتشة تاجر ألبسة ومتزوج و اب لثلاثة أطفال، وقد تنقل في عدة سجون وتحرر من سجن النقب الصحراوي.

كما اعتقلت قوات الاحتلال اليوم الشاب مالك مصطفى من منزله في قرية العيسوية بالقدس المحتلة.

فيما أفرجت ليلة أمس عن الشاب المقدسي حمزة أبو ناب، بشرط الحبس المنزلي لمدة 4 أيام. والذي كان اعتقل يوم الجمعة الماضي.

م ق/د م

/ تعليق عبر الفيس بوك