غوتيريش يدعو لاستئناف المفاوضات الفلسطينية الإسرائيلية

نيويورك - صفا

دعا الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش إلى استئناف المفاوضات الفلسطينية الإسرائيلية بهدف إقرار حل الدولتين. 

جاء ذلك خلال كلمته بافتتاح الدورة 75 للجمعية العامة للأمم المتحدة في نيويورك. 

وقال غوتيريش: "مع هدوء الأوضاع في غزة والتخلي عن خطة ضم أجزاء من الضفة الغربية المحتلة، على الأقل في الوقت الراهن، أحث القادة الفلسطينيين والإسرائيليين على العودة إلى المفاوضات بشكل جاد". 

وأوضح أن "استئناف المفاوضات من أجل تنفيذ حل الدولتين، بما يتسق مع قرارات الأمم المتحدة ذات الصلة وأحكام القانون الدولي والاتفاقات الثنائية".

ومنذ أبريل/ نيسان 2014، توقفت المفاوضات بين الجانبين، جراء رفض "تل أبيب" وقف الاستيطان، والإفراج عن معتقلين قدامى، وتنصلها من خيار حل الدولتين، المستند إلى إقامة دولة فلسطينية على حدود 1967، وعاصمتها شرقي القدس. 

وتضمنت المبادرة الأمريكية المزعومة للسلام المعروفة بـ"صفقة القرن"، في يناير الماضي، خطة لضم نحو 30 بالمئة من أراضي الضفة الغربية وغور الأردن إلى "السيادة الإسرائيلية الكاملة"، بدلا من وضعها الراهن كأراضٍ عربية تحتلها إسرائيل منذ 1967. 

وكان من المقرر أن يبدأ رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو الخطوات العملية لضم هذه الأراضي اعتبارا من مطلع يوليو الماضي، لكن الخطة جوبهت بردود فعل وانتقادات واسعة وتحذيرات من إدخال المنطقة في حالة عدم استقرار، ما دفعه إلى تعليقها مؤقتا من دون إيقافها كليا. 

د م

/ تعليق عبر الفيس بوك