باب الحارة 11 يعيد ذكرى "الإدعشري"

دمشق - صفا

يصر صناع المسلسل الأشهر "باب الحارة"، والذي يتحدث عن البيئة الشامية مطلع القرن الـ 19 على محاولة إنقاذه، وإحياء شعبية العمل خاصة بعد فشل الجزء العاشر، وهو الجزء الأخير منه وتدني نسبة مشاهدته.

ويتمثل هذا الإنقاذ مما رشح من معلومات من الشركة المنتجة "قبنض" ، بإحياء بعض الشخصيات التي أنجحت المسلسل خاصة تلك التي كانت في الجزئين الأول والثاني.

ونشرت عدة صفحات فنية معنية بأخبار مشاهير سوريا مؤخرًا أنباء عن ضم شخصية جديدة للعمل لكنها مرتبطة لحد كبير بشخصية مميزة في الجزء الأول، حيث قرر صناع العمل إدخال شخصية "أبو سرور" وهو شقيق "الإدعشري" الذي جسد دوره في الجزء الأول الفنان بسام كوسا.

وستكون هذه الشخصية ماكرة وغدّارة تماماً مثل شخصية "الإدعشري"، حيث يحاول إثارة المشاكل في الحارة، لكنه يختلف عنه بارتداء الملابس الأنيقة والراقية.

وأثارت تلك الأنباء حالة من الجدل بسبب إصرار الشركة المنتجة للمسلسل على إنتاج أجزاء جديدة منه؛ رغم انسحاب معظم أبطاله، حيث علق الجمهور على أن الجزأين الأول والثاني هم الأنجح.

فيما رجح البعض أن تكون الشركة المنتجة قد حاولت ضم الفنان بسام كوسا للعمل في الجزء الجديد بشخصية أبو سرور، إلا أنه رفض الأمر ولذلك سيقدم هذه الشخصية الفنان السوري رضوان عقيلي.

المصدر- وكالات

ط ع/أ ش

/ تعليق عبر الفيس بوك