أهالي بيت دجن يقررون الاستنفار لحماية أراضيهم من المستوطنين

نابلس - صفا

 شهدت بلدة بيت دجن إلى الشرق من مدينة نابلس شمال الضفة، في الأيام الأخيرة أعمال استيطانية تمثلت بفتح طرق ومسارات من قبل جرافات الاحتلال والمستوطنين كمقدمة للسيطرة على الآلاف من الدونمات.

وقال الناشط ضد الاستيطان محمد أبو ثابت إن فعاليات وفصائل بيت دجن تداعت للاجتماع الطارئ ووقفت على حيثيات الجريمة وقررت استنفار كافة الأهالي والشبان وأصحاب الأراضي لحمايتها.

وأشار أبو ثابت الى أن انتهاكات الاحتلال تستدعي حشد كل الطاقات والفعاليات الرسمية الحكومية والحقوقية وكافة الفعاليات المهتمة بمواجهة الاستيطان لتسليط الضوء على بشاعة ما يتم التحضير له من خطط لضم أراضي البلدة وإقامة بؤر استيطانية عليها من شأنها استنزاف البلدة وإكمال مسلسل المصادرة الذي بدأ منذ بداية الاحتلال.

ق م

/ تعليق عبر الفيس بوك