مصر وبعض الدول على اطلاع..

حماس لصفا: أجرينا مشاورات موسعة مع الفصائل للوصول لخارطة طريق

غزة - خاص صفا

أكدت حركة المقاومة الإسلامية "حماس" أنها أجرت مشاورات موسعة مع القوى والفصائل الفلسطينية للوصول سويا إلى خارطة طريق للقاء الأمناء العامين، وترتيب كامل للحالة الفلسطينية.

وقال المتحدث باسم الحركة حازم قاسم في تصريح خاص لوكالة "صفا"، الإثنين، إن المشاورات شملت الحديث عن منظمة التحرير ومؤسساتها وتفعيل المقاومة الشعبية ميدانيا لمواجهة المخاطر المتعاظمة الهادفة لتصفية القضية الفلسطينية.

وشدد على أن الاتصالات المختلفة تهدف إلى تعزيز التوافقات الوطنية وتحصينها والتقدم بها.

وأشار إلى أن الحركة على تواصل مستمر مع الأشقاء في مصر، مؤكدا أنهم على اطلاع ومتابعة مجريات الحوارات الوطنية، وقد أبدت القاهرة دعمها لمسار ترتيب البيت الفلسطيني.

ولفت قاسم إلى أن حماس أجرت أيضا سلسلة من الاتصالات مع عدد من الدول لوضعها في صورة الحراك الوطني الهادف لترتيب البيت الفلسطيني.

وكانت حماس أعلنت قبل أيام، في بيان بختام اجتماعات مكتبها السياسي، أن التفاهم الذي تم مع حركة فتح معروض على الفصائل الوطنية كافة لمناقشته، مشددة على أن "الحوار الثنائي بيننا وبين الإخوة في حركة فتح -على أهميته- ليس بديلاً عن الحوار الشامل، بل هو مقدمة له بغرض التسهيل والمضي إلى الأمام".

وشددت قيادة حماس على أن الشراكة الوطنية، وإنجاز الوحدة خيار استراتيجي وإلزامي لحماس ولفتح ولكل القوى السياسية والمجتمعية.

وتشهد الحالة الفلسطينية حراكا لافتا، بعد الاجتماع المهم الذي عقده الأمناء العامون للفصائل بداية سبتمبر المنصرم برام الله وبيروت، والحوار الثنائي الذي عقد في اسطنبول مع حركة فتح قبل نحو أسبوعين كمقدمة للحوار الشامل، وتمخض عنه مسودة تفاهم بين وفدي الحركتين لعرضها على الفصائل كافة.

ع ق

/ تعليق عبر الفيس بوك