آلاف الإسرائيليين يتظاهرون ضد نتنياهو رغم الإغلاق

القدس المحتلة - صفا

شارك آلاف الإسرائيليين الليلة، بتظاهرة حاشدة هتفت ضد رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، رغم إغلاق تفرضه الحكومة لمنع تسارع تفشي فيروس كورونا المستجد.

وقالت هيئة البث الرسمية إن متظاهرين في ميدان "هبيما" بـ"تل أبيب" نظموا مسيرة، لكن الشرطة فرقتها، كما فرقت تظاهرة في ميدان "رابين" بالمدينة ذاتها، بدعوى مخالفة القيود التي تحظر التجمهر.

وردد المتظاهرون هتافات تطالب نتنياهو وحكومته بالاستقالة، كما رددوا "الديمقراطية أو الثورة".

ومنذ أشهر، يتظاهر أسبوعيا آلاف الإسرائيليين للمطالبة باستقالة نتنياهو؛ بسبب توجيه اتهامات ضده بقضايا فساد، إضافة إلى سوء إدارته لأزمة كورونا.

ويتهم عشرات آلاف الإسرائيليين، الذين يتظاهرون أسبوعيًا لمرة أو أكثر، نتنياهو، بفرض الإغلاق لمنع تنظيم تظاهرات ضده.

ودخلت "إسرائيل" في إغلاق شامل اعتبارا من 18 سبتمبر وتم تشديده في 25 من ذات الشهر، ومن المقرر أن يستمر حتى 14 أكتوبر الجاري، وسط حديث عن إمكانية تمديده.

وحسب آخر إحصائية لوزارة الصحة الإسرائيلية وصل إجمالي المصابين بكورونا منذ بدء الجائحة إلى 276 ألفاً و439، من بينهم 1784 حالة وفاة.

د م

/ تعليق عبر الفيس بوك