عالميا.. إصابات كورونا تقترب من 28 مليونا وأوروبا على خط الاستنفار من جديد

عواصم - صفا

أظهرت أحدث البيانات المسجلة لحالات فيروس كورونا أن إجمالي عدد الإصابات في أنحاء العالم تجاوز 37،7 مليونا.

كما أظهرت البيانات أن عدد المتعافين تجاوز 28 مليونا، في حين تجاوز عدد الوفيات مليونا و81 ألفا.

وسجلت الولايات المتحدة أعلى نسبة إصابات بفيروس كورونا منذ شهرين، وذلك بتسجيل 58 ألف إصابة جديدة خلال 24 ساعة الماضية، أما الهند فوصل عدد الإصابات فيها منذ بدء الوباء أكثر من 7 ملايين إصابة.

أما في البرازيل فقد تجاوز عدد الوفيات 150 ألفا، بينما تجاوزت الإصابات حاجز 5 ملايين، حسب أرقام أعلنتها وزارة الصحة.

وفي روسيا، سجلت السلطات 13 ألفا و634 إصابة جديدة اليوم الأحد، مما يرفع العدد الإجمالي للإصابات إلى نحو 1.3 مليون.

وقال مركز إدارة أزمة كورونا إن البلاد سجلت 149 وفاة جديدة بالفيروس خلال الـ24 ساعة الماضية، ليرتفع إجمالي الوفيات إلى 22 ألفا و597.

ولم يعد مجمل أعداد المصابين بالفيروس هو الرقم الأهم، بل بات ما يثير القلق أكثر هو رقم الإصابات اليومية.

ووفق منظمة الصحة العالمية أرقام يومية قياسية تصاعدية، باتت تسجل يوميا، حيث سجلت أكثر من 350ألف حالة سجلت بالأمس حول العالم.

وعلى رأس الدول المتضررة القارة العجوز مما وضع أوروبا على خط الاستنفار من جديد، حيث سجلت أكثر من مائة ألف إصابة في يوم واحد، وسط دعوات بضرورة تشديد إجراءات احتواء الفيروس.

وبتركز تفشي الفيروس في أوروبا في بريطانيا وروسيا واسبانيا وفرنسا، حيث سجلت كل دولة أكثر من 10ألاف حالة يوميا على مدى الثلاث أيام الماضية.

وسجلت فرنسا القفزة الأكبر بتأكيد أكثر من 20ألف حالة جديدة على أراضيها خلال 24 ساعة، وذلك منذ المرة الأولى لظهور الوباء.

وفي اسبانيا قررت السلطات العودة لإجراء العزل العام الجزئي على عدة ملايين في العاصمة مدريد والمناطق المحيطة بها، والتي تعتبر أسوأ بؤر التفشي.

وعادت إيطاليا للواجهة من جديد مع تسجيل أكثر من 5.3 ألف إصابة جديدة، وهي أكبر حصيلة يومية بعد السيطرة على الوباء منذ مارس الماضي.

وبالمجمل تسجل القارة العجوز ما نسبته 16% من إجمالي الإصابات بالفيروس، وأكثر من 22% من نسبة الوفيات العالمية.

منظمة الصحة العالمية الحكومات الأوروبية باتخاذ إجراءات حاسمة لمحاولة إيقاف انتقال العدوى.

دول عربية

وأعلن العراق، أمس الأحد، وفاة 62 شخصا بكورونا، وأفادت وزارة الصحة بأنها سجلت 62 وفاة، و2206 إصابات بكورونا، إضافة إلى تعافي 3 آلاف و827 مريضا.

وأوضحت الوزارة أن إجمالي الإصابات بالفيروس ارتفع إلى 402 ألف و330؛ منها 9 آلاف و852 وفاة، 336 ألفا و157 متعافيا.

وفي السعودية، أعلنت وزارة الصحة تسجيل 25 وفاة، و323 إصابة بكورونا، فضلا عن تعافي 593 مريضا.

وأوضحت الوزارة أن إجمالي الإصابات بالفيروس ارتفع إلى 339 ألفا و267؛ منها 5 آلاف و43 وفاة، و325 ألفا و330 متعافيا.

وفي فلسطين المحتلة، أعلنت وزيرة الصحة الفلسطينية مي الكيلة، الأحد، تسجيل 3 وفيات و422 إصابة جديدة، و772 متعافيا، خلال 24 ساعة الماضية.

وفي لبنان، أعلن وزير التربية والتعليم العالي طارق المجذوب انطلاق العام الدراسي الاثنين، بعد نحو 7 أشهر على توقف العملية التعليمية، بسبب تداعيات تفشي فيروس كورونا.

وأوضح الوزير أنّه سيتم تقسيم الصفوف في المدارس الرسمية إلى مجموعتين، لا تزيد الواحدة على 18 طالبا في القاعة الواحدة.

أ ش/ط ع

/ تعليق عبر الفيس بوك