الديمقراطية تدعو لوقفات احتجاجية غدًا رفضا للمساس بـ"كابونة" أونروا

غزة - صفا

دعت دائرة اللاجئين ووكالة الغوث في الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين بقطاع غزة اليوم الثلاثاء، للمشاركة في الوقفات الاحتجاجية رفضاً للمساس بالسلة الغذائية للاجئين "الكابونة"، وذلك يوم غد الأربعاء.

وأوضحت الديمقراطية في بيان لها تلقت وكالة "صفا" نسخة عنه أن الوقفات ستكون أمام مراكز توزيع "أونروا" بمخيمات اللاجئين الخمسة في قطاع غزة.

وبينت أن الوقفات ستكون في رفح مقابل السوق، وخانيونس في المعسكر الغربي، والمغازي في شارع صلاح الدين، والشاطئ بجانب نادي خدمات الشاطئ، وجباليا بجانب مركز الشرطة)، وذلك في تمام الساعة 11 صباح يوم غد الأربعاء.

وفي وقت سابق اليوم، سلّمت اللجنة المشتركة للاجئين بقطاع غزة والتي تضم اللجان الشعبية للاجئين والقوى الوطنية والإسلامية واتحاد الموظفين، والمجالس المركزية لأولياء الأمور مدير عمليات "الأونروا" بغزة ماتياس شمالي مذكرة حذرت فيها من محاولات تقليص المساعدات الغذائية "الكابونة" وتوحيد صرف السلة الغذائية لعائلات اللاجئين الفلسطينيين دون تمييز.

وتوجهت اللجنة الثلاثاء بهذه المذكرة للمفوض العام بـ"أونروا " فيليب لازاريني، ومدير عمليات الوكالة في قطاع غزة ماتياس شمالي، حيث طالبت بعدة مطالب على أمل سرعة الاستجابة لها، محذرة من نفاد الوقت.

وقالت اللجنة خلال المذكرة "لسنا ضد التدقيق ووقف التجاوزات ووضع حد لمظاهر الخلل، نحن مع الإصلاح المبني على تحصيل كل ذي حق حقه، ومن هنا نطالب بسرعة إضافة المواليد الجدد والأزواج الجدد وحصولهم على مستحقاتهم من السلة الغذائية والخدمات الاخرى وفقا للنظام المعمول به فقد حرموا من هذا الحق لأكثر من عام".

وأوضحت أن تقليص الحصة الغذائية للعائلات الأكثر فقرا وذات العدد الكبير ينطوي على حرمان عشرات آلاف الأسر الفقيرة من السلة الغذائية من ذوي الدخل المحدود، مشيرة أن هذا الإجراء يترتب عليه الاستغناء عن 120 موظف تقريباً يعملون في البحث الاجتماعي ومكاتب الخدمات.

وأضافت "نحن مع التقييم وعمل دراسة للعائلات ولكن على أساس المسح الاجتماعي وعلى قاعدة توسيع حجم التوزيع على اللاجئين، وعدم الإقدام على حرمان آلاف الأسر وخاصة من الموظفين ذوي الرواتب المحدودة من السلة الغذائية".

ع ق/م ت

/ تعليق عبر الفيس بوك