الاحتلال يعيد الأسير إسماعيل عارف الى السجن بعد استئصال إحدى كليتيه

رام الله - صفا

خضع الأسير إسماعيل عارف من بلدة دير عمار شمال شرق رام الله، لعملية جراحية في مستشفى "برزلاي" تم خلالها استئصال إحدى كليتيه.

وقال نادي الأسير، في بيان له إن إدارة سجون الاحتلال أعادت الأسير إسماعيل عارف، إلى سجن "النقب" بعد أيام على نقله لإجراء العملية، ما يفرض تساؤلات على حقيقة العلاج الذي جرى تقديمه له، ومتابعة وضعه الصحي بعد إجراء العملية الجراحية.

والأسير عارف محكوم بالسجن 18 عاماً، أمضى منها 14 عاما، وعانى على مدار السنوات الماضية من وجود حصى في الكلى والمثانة، ونتيجة لسياسة الإهمال الطبي المتعمدة التي تعرض لها، أدت إلى إحداث ضعف في عمل إحدى كليتيه، حتى استئصالها.

وحمّل نادي الأسير سلطات الاحتلال المسؤولية الكاملة عن مصير الأسير عارف، وتبعات عملية نقله بعد أيام على إجراء العملية الجراحية له.

ق م

/ تعليق عبر الفيس بوك