وقفة بالقدس لمطالبة الاحتلال بالإفراج عن الأسير الأخرس

القدس المحتلة - صفا

نظمت القوى الوطنية بالتعاون مع نادي الأسير بالقدس ولجنة أهالي الأسرى والمعتقلين المقدسيين، يوم الخميس، وقفة تضامنية مع الأسير ماهر الأخرس المضرب عن الطعام منذ 81 يومًا، في ساحة الصليب الأحمر بالشيخ جراح بالقدس المحتلة.

وحمل المشاركون صور الأسير الأخرس، ورددوا هتافات نصرة للأسرى في سجون الاحتلال، وتطالب بالافراج عن الأسير الأخرس.

واجتمع ممثلون عن المشاركين بالوقفة التضامنية مع مسؤولة من الصليب الأحمر، لإيصال رسالة من أجل الضغط على الاحتلال لإطلاق سراح الأخرس.

وشارك في الاجتماع مدير نادي الأسير الفلسطيني بالقدس ناصر قوس وعضو لجنة أهالي الأسرى والمعتقلين المقدسيين علاء حداد، وعضو حركة فتح إقليم القدس عاهد الرشق، وعن محافظة القدس ناصر عجاج.

وأفاد ناصر قوس لوكالة "لصفا" بأنهم طالبوا في الاجتماع الصليب الأحمر التدخل السريع من أجل الافراج عن الأسير الأخرس.

وقال: "نشعر بالخوف والقلق الشديدين على الأسير ماهر الأخرس، وخاصة أن وضعه الصحي يزداد سوءا يوما بعد يوم".

وحمّل قوس الاحتلال المسؤولية عن حياة جميع أسرانا في سجون الاحتلال، حيث يعانوا من ويلات الاحتلال.

وطالب قوس الصليب الأحمر بالضغط على حكومة الاحتلال للافراج عن الأسير الأخرس، وحملها المسؤولية عن حياته.

كما طالب القيادة الفلسطينية بالضغط على الاحتلال من خلال الاتحاد الأوروبي والرباعية الدولية من أجل الافراج عن الأسير.

وشدد على ضرورة إلغاء الاعتقال الاداري المجحف بحق الحركة الأسيرة، تحت طائلة الملفات السرية، دون توجيه أي تهمة أو مسوغ قانوني.

أ ج/م ق

/ تعليق عبر الفيس بوك