مقتل جندي مصري في مهمة أممية لحفظ السلام بمالي

نيويورك - صفا

قتل جندي مصري في أحد هجومين استهدفا مهمة حفظ السلام للأمم المتحدة في مالي "مينوسما"، حسب ما أعلنت المنظمة الدولية.

وقالت الأمم المتحدة إن "الهجوم الأول الذي وقع في منطقة كيدال كان بجهاز ناسف أصاب مركبة للمهمة، ما أسفر عن مقتل شخص، وجرح آخر بجروح بالغة".

أما الهجوم الثاني فقد جدّ في تمبوكتو، عن طريق إطلاق نار غير مباشر على معسكر أسفر عن إصابة عنصر من قوات حفظ السلام من بوركينا فاسو.

ويأتي الحادثان بعد أيام فقط من مقتل 12 مدنيا وما لا يقل عن 11 جنديا ماليا في هجمات في سوكورا، بوسط البلاد.

ودان أنطونيو غوتيريش، أمين عام الأمم المتحدة، بشدة الهجومين اللذين ارتكبا ضد بعثة الأمم المتحدة لحفظ السلام في مالي (مينوسما).

وقال الأمين العام للأمم المتحدة إن "الهجمات التي تستهدف قوات حفظ السلام التابعة للأمم المتحدة، قد تشكل جرائم حرب بموجب القانون الدولي".

ودعا السلطات في مالي إلى اتخاذ خطوات عاجلة لإلقاء القبض على الجناة وتقديمهم إلى العدالة بشكل عاجل.

ولم تعلن أي جهة مسؤوليتها عن الهجمات.

د م

/ تعليق عبر الفيس بوك