بقرار من الاحتلال

مقدسي يُخلي قسرا محله بجبل المكبر لصالح شق "الشارع الأمريكي"

القدس المحتلة - صفا

شرع المقدسي أيمن جعابيص بإخلاء محله التجاري في بلدة جبل المكبر جنوب شرق القدس المحتلة، بقرار من بلدية الاحتلال الإسرائيلي لصالح شق وتوسعة "الشارع الأمريكي" الاستيطاني.

وأوضح جعابيص لوكالة "صفا" أنه شرع بإخلاء محله التجاري في جبل المكبر، بعد أن أبلغته بلدية الاحتلال بقرار هدمه لصالح إقامة "الشارع الأمريكي"، وبحجة البناء دون ترخيص، وأمهلته حتى 10 نوفمبر المقبل لإخلائه قبل هدمه.

وأشار إلى أن المحل يُستخدم بيع مواد البناء، وهو مقام منذ خمس سنوات، وتبلغ مساحته حوالي 70 مترًا مربعًا، ويعتاش منه هو وزوجته وخمسة من أبنائه.

ولفت إلى أنه خاص خلال السنوات الماضية ولا زال العديد من المحاكم لوقف قرار إخلاء المحل، لكن دون جدوى، بالإضافة إلى فرض غرامات ومخالفات بقيمة 70 ألف شيكل، خلال أجرة المحامين والمهندسين.

وبين جعابيص أنه اضطر إلى إخلاء محله، خوفًا من إتلاف البضائع، وهدم المحل فوقها، مما يكبده خسائر كبيرة وفادحة.

وتواصل سلطات الاحتلال منذ احتلالها مدينة القدس عام 1967، سياسة هدم المنازل والمنشآت التجارية في المدينة، بحجة عدم الترخيص، في وقت تفرض فيه شروطًا تعجيزية إزاء حصول المقدسيين على رخص البناء، كما تجبر العشرات منهم على هدم ممتلكاتهم قسريًا.

ر ش/ع ق

/ تعليق عبر الفيس بوك