فصائل المقاومة: اتفاق التطبيع السوداني الإسرائيلي يفضح هوان بعض الأنظمة العربية

غزة - صفا

قالت فصائل المقاومة الفلسطينية "إن إعلان التطبيع بين حكومة السودان والكيان الإسرائيلي يفضح مدى الهوان الذي وصلت إليه بعض الأنظمة التي تتناقض مع طموحات وأهداف شعوبها بالاستقلال والحرية وتدمير مقومات هذه الشعوب وقدراتها وسرقة ثرواتها وإخضاعها لمزيد من الهيمنة الصهيوأمريكية".

وأكدت في بيان تلقته وكالة "صفا" أن التطبيع المزعوم أنه (سلام) هو سرطان يسري في جسد الأمة ليزيدها ضعفا وذلا وانكساراً وعنوانه خيانة فلسطين، وطعن الأمة في ظهرها.
واعتبر أن الاستخفاف الجديد من قبل ترمب لأنظمة العار هو استخدام مقيت خدمة لأغراضه الانتخابية هو والمأزوم نتنياهو.

وأضافت "من يعتقد أن التطبيع سيجلب لأهله رخاءً اقتصاديا ورفاهية مزعومة فهو واهم، بل هو إمعان في التفريط بمقدرات الأمة وخيراتها".

وشدد على أن هذا التهافت من أنظمة التطبيع للارتماء في احضان الهيمنة الصهيوأمريكية يستوجب توحيد الجهود لمواجهة الكيان واذنابه المطبعين. 

كما حيّت الفصائل الشعب السوداني الذي يرفض الخيانة والتطبيع وندعو الأمة لمزيد من الثبات والاصرار على استرداد إرادتها الرافضة للاحتلال.

كما أكد أن خيانة الخائنين وتخاذل المتخاذلين، لن تستطيع كسر إرادة الشعب الفلسطيني وإصراره على التحرر والخلاص.

ط ع/ر ب

/ تعليق عبر الفيس بوك