قتيل وإصابات بثلاث جرائم في الداخل خلال 24 ساعة

الداخل المحتل - صفا

قُتل مواطن وأصيب أخرين في ثلاث جرائم إطلاق نار وطعن في مناطق متفرقة بالداخل الفلسطيني المحتل.

وحسب موقع "عرب48"، فإن شابًا من قرية الريحية بمنطقة الخليل في الضفة وهو محمد أبو غيث(44عاما) قُتل في جريمة إطلاق نار وقعت في مدخل قرية شقيب السلام في منطقة النقب.

وقالت الشرطة الإسرائيلية إنها فتحت ملفًا للتحقيق في ملابسات الجريمة، وعملت على جمع الأدلة من المكان؛ دون الإبلاغ عن الخلفية أو اعتقال أي مشتبه بالضلوع في الجريمة.

وفي السياق، أصيب ثلاثة أشخاص بينهم شقيقان، بجروح متوسطة وطفيفة، بجريمتي إطلاق نار في مدينة قلنسوة مساء السبت.

ووقعت الجريمة الأولى في مركز المدينة حيث أصيب شاب بجروح متوسطة جراء تعرضه لإطلاق نار في القسم السفلي من جسمه، ونُقل على إثرها إلى مستشفى "مئير" في كفار سابا لتلقي العلاج.

وبعد ساعات قليلة، أصيب شقيق المصاب الأول وشخص آخر، بجروح متوسطة وطفيفة، على مدخل بيت شرقي المدينة.

ووصلت قوات من الشرطة إلى مكاني الجريمتين، وباشرت بجمع الأدلة فيما لم تعلن عن الخلفية ولا عن معتقلين.

كما أصيب شاب يبلغ من العمر 35 عاما من قرية جديدة المكر، بجروح وصفت بأنها متوسطة إثر تعرضه لجريمة طعن، السبت.

وتشهد بلدات الداخل المحتل تصاعدًا خطيرًا في جرائم القتل والعنف أودت منذ بدء العام إلى مقتل حوالي 90 شخصًا، وسط تقاعس ودعم خفي للمؤسسة الإسرائيلية لمافيات السلاح بهدف تفكيك المجتمع الفلسطيني بالداخل.

ر ب/ط ع

/ تعليق عبر الفيس بوك