لـ"رفض الإدارة مطالب الطلبة"

الحركة الطلابية بجامعة بير زيت تغلق الحرم الجامعي

رام الله - صفا

أغلقت الحركة الطلابية في جامعة بير زيت شمال رام الله بالضفة الغربية المحتلة، الأحد، الحرم الجامعي بعد رفض إدارة الجامعة مطالب قدمتها الحركة الطلابية.

وعقدت الحركة الطلابية والتي تمثل جميع الكتل الطلابية في الجامعة سلسلة حوارات مع إدارة الجامعة، بهدف التوصل إلى حلول يعاني منها الطلبة في ظل التعليم الإلكتروني بسبب جائحة كورونا.

وكانت الحركة الطلابية شرعت خلال الأيام الماضية بإضرابات جزئية، بهدف الضغط على إدارة الجامعة لتحقيق بعض المطالب، إلا أن الإدارة تنصلت منها، بحسب الحركة الطلابية.

وشرعت الكتل الطلابية بإغلاق الحرم الجامعي، للمطالبة بتحقيق مجموعة مطالب وتتمثل: بقرار اختيار الطالب 6 ساعات دراسية معتمدة كحد أقصى ضمن نظام (ناجح، راسب).

وتطالب الحركة الطلابية بترصيد ميزانية مجلس الطلبة البالغة 15 ألف دينار أردني كمنح للطلبة، وتعبيد المصفات الخارجية وتوسيعها، إضافة لإلغاء الرسوم المكتبية بكل من مساقي اللغتين الانجليزية والعربية.

كما تطالب بتخفيض الرسوم المسائية والبالغة 25 دينار، وتخفيض سعر الأوراق الثبوتية، وتوفير غرفة أمانات على المدخل الشمالي.

وأعلنت الحركة الطلابية عن أن الإضراب يشمل جميع الامتحانات والتعليم الوجاهي والالكتروني.

وأكدت على أن إغلاق الجامعة هو من باب الضغط للاستجابة للمطالب، وليس بصدد تعطيل العملية التعليمية.

ط ع/أ ك/ع ع

/ تعليق عبر الفيس بوك