سفينة تنقيب تركية ثالثة في طريقها للبحر الأسود

أنقرة - صفا

كشف وزير الطاقة التركي فاتح دونماز، يوم الجمعة، أن سفينة تنقيب تركية ثالثة باسم "القانوني" في طريقها لبدء أعمالها في البحر الأسود.

وقال دونماز في كلمة ألقاها خلال مراسم إبحار سفينة القانوني من ميناء حيدر باشا بإسطنبول، إنهم توصلوا لنتائج واعدة من أعمال الحفر في حقل "سلجوقلو-1" بالبحر المتوسط.

وأوضح الوزير أن سفينة القانوني ستتجه إلى ميناء فيليوس على البحر الأسود، وستبدأ أعمال التنقيب في حقل صقاريا خلال الأشهر الأولى من عام 2021.

وذكر أن سفينة الفاتح بدأت بأعمال التنقيب في موقع "توركالي-1" بحقل صقاريا، ووصلوا إلى عمق ألفين و600 متر.

وأكد أن تركيا لم تُوقف أعمال التنقيب شرقي المتوسط، لافتا إلى أن السفينة "ياووز" أكملت أعمال التنقيب في بئر "سلجوقلو-1" بعد وصولها إلى 6 آلاف متر.

وأضاف "حصلنا على نتائج واعدة من أعمالنا في المنطقة، وبإذن الله سيكون لنا أعمال تنقيب جديدة بالقرب من هذه المنطقة".

وفي سياق متصل، أشار دونماز إلى أن سفينة "عروج ريس" جمعت بيانات ثنائية الأبعاد تصل لـ6 آلاف و822 كيلومترا، من موقع "دمره-1" قبالة سواحل ولاية أنطاليا (جنوبي البلاد).

وذكر أن سفينة "برباروس" تواصل دراساتها السيزمية ثلاثية الأبعاد في موقع "غوزال يورت الغربية" قبالة سواحل قبرص.

وانضمت سفينة "القانوني" إلى صفوف مؤسسة البترول التركية مطلع العام الجاري، ليرتفع بذلك عدد السفن التركية المخصصة للتنقيب إلى 3 سفن.

وفي 17 أكتوبر/تشرين الأول الماضي، أعلن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، اكتشاف 85 مليار متر مكعب إضافي من الغاز الطبيعي في البحر الأسود، ليرتفع إجمالي احتياطي الغاز المكتشف في منطقة "تونا-1" في حقل صقاريا إلى 405 مليارات متر مكعب.

وفي 20 يوليو/تموز الماضي، بدأت سفينة الفاتح التركية، أول عملية تنقيب لها في حقل "تونا-1" بالبحر الأسود.

المصدر: وكالة الأناضول

أ ج

/ تعليق عبر الفيس بوك