الإصابات النشطة بكورونا في العالم تتجاوز 15 مليونًا

عواصم - صفا

ارتفع عدد الإصابات بفيروس كورونا حول العالم، يوم الأحد، لأكثر من 54 مليونا و918 ألفًا، تعافى منهم نحو 38 مليونًا، بينما بلغ عدد الوفيات مليونا و318 ألفا.

وتجاوز إجمالي الإصابات النشطة بالفيروس التاجي حول العالم، حاجز الـ15 مليون، حتى مساء السبت.

ووفق معطيات موقع (Worldometer)" الخاص برصد إحصائيات الفيروس حول العالم، فإن عدد الحالات النشطة حول العالم بلغ 15 مليونا و139 ألفا.

وتتصدر الولايات المتحدة قائمة البلدان من حيث عدد الإصابات النشطة بـ4 ملايين و83 ألفا، تليها فرنسا بمليون و741 ألفا، ثم إيطاليا بـ688 ألفا، ثم الهند بـ481 ألفا، بحسب بيانات الموقع.

ولا تزال الولايات المتحدة الدولة الأكثر تضررا من فيروس كورونا على صعيدي الإصابات والوفيات، حيث سجلت حتى الآن 11,226,218 إصابة ونحو 251,256 حالة وفاة.

وفي المرتبة الثانية تأتي الهند بـ8,814,902 إصابة وأكثر من 129 ألف حالة وفاة، فيما تحتل البرازيل المرتبة الثالثة بنحو 5.8 ملايين إصابة وأكثر من 165 ألف حالة وفاة.

وتحتل فرنسا المرتبة الرابعة بـ 1.94 مليون إصابة ونحو 44 ألف حالة وفاة، تليها روسيا بنحو 1.9 مليون إصابة وأكثر من 32 ألف حالة وفاة.

وسجلت إيطاليا 40 ألفا و902 حالة إصابة جديدة بفيروس كورونا أول أمس الجمعة، في عدد يومي قياسي جديد، كما سجلت 550 حالة وفاة.

وذكرت وزارة الصحة الإيطالية ووكالة الحماية المدنية أن الإحصاء الكلي للإصابات تجاوز الآن 1.1 مليون حالة، بينما ارتفع العدد الإجمالي للوفيات إلى 44 ألفا و139 حالة.

وفي بريطانيا، أظهرت إحصاءات حكومية رسمية تسجيل 27 ألفا و301 إصابة جديدة بكوفيد-19 الجمعة الماضية.

وفي المكسيك بلغ عدد حالات الإصابات المؤكدة بفيروس كورونا المستجد أزيد من 991 ألفا، في حين تجاوزت الوفيات 97 ألفا.

وفي إيران، أعلنت الحكومة عزمها فرض إغلاق على مستوى البلاد لمدة أسبوعين، بهدف احتواء الموجة الثالثة من جائحة كورونا.

ويأتي ذلك نتيجة ارتفاع حالات الإصابة والوفيات بالفيروس بشكل خطير خلال الأسابيع الأخيرة.

المصدر: وكالات

أ ش/أ ج

/ تعليق عبر الفيس بوك