الاحتلال يطارد عمالًا غربي رام الله

رام الله - صفا

لاحقت قوات الاحتلال الإسرائيلي، صباح الأحد، عمالًا فلسطينيين قرب قرية المدية غربي مدينة رام الله وسط الضفة الغربية المحتلة، خلال دخولهم مناطق الداخل المحتل عام 1948.

وأفادت مصادر لوكالة "صفا" بتعزيز قوات الاحتلال تواجدها على طول الجدار الفاصل غربي قرية المدية، وشروعها بإطلاق القنابل الغازية على عشرات العمال المتوجهين لأعمالهم في مدن الداخل الفلسطيني، وملاحقتهم بغرض اعتقالهم.

وأحدث الاحتلال قبل أشهر فتحات في جدار الفصل العنصري، وسمح بدخول العمال لمناطق الداخل بسبب أزمة كورونا، وعاود مطاردتهم رغم امتلاكهم تصاريح عمل.

أ ج/أ ع/ع ع

/ تعليق عبر الفيس بوك