أبو بكر لصفا: السيطرة على انتشار كورونا بالسجون بعد إصابة 100 أسير

رام الله - صفا

قال رئيس هيئة شؤون الأسرى والمحررين قدري أبو بكر، يوم الأحد، إنه جرى السيطرة على دائرة تفشي فيروس كورونا في سجون الاحتلال الإسرائيلي، في ظل ثبوت أعداد الأسرى المصابين عند 100.

وأوضح أبو بكر، في تصريح لوكالة "صفا"، أن أعداد الإصابات النهائية بين الأسرى توزعت بين10 إصابات في سجن "ريمون"، و90 إصابة في سجن "جلبوع".

وأضاف "يمكن أن نقول إنه تمت السيطرة على دائرة انتشار الفيروس، ونأمل ألا تكون هناك أي إصابات جديدة بين الأسرى".

وأشار إلى أن إدارة سجون الاحتلال أجرت فحوصات لعدد من الأسرى المصابين؛ للتأكد من تعافيهم.

ولفت إلى أن الأسرى المصابين بكورونا تتم متابعتهم من الصليب الأحمر ومحامي الهيئة، ولا يوجد إصابات احتاجت نقلًا إلى المشفى حتى الآن.

وذكر أبو بكر أن الهيئة والصليب الأحمر طالبوا بإجراء فحوصات طبية لجميع الأسرى في سجن جلبوع والأقسام المخالطة للمصابين، لكن لم يأت رد حتى اليوم من إدارة السجون.

وقال إن الصليب الأحمر أبدى استعداده لإجراء فحوصات لبقية الأسرى المخالطين، وتوفير المعقمات في حال رفضت إدارة السجن القيام بذلك.

وأشار إلى أن إدارة السجن وفرت الكمامات في "كنتينا" السجن (الحصول عليها مقابل مبلغ مالي)، بعد الخطوات الاحتجاجية التي نفذتها الحركة الأسيرة.

أ ج/أ ع/س ز

/ تعليق عبر الفيس بوك