عقب لقائه "المنسق" الإسرائيلي

الشيخ: الاتفاق على تحويل كل المستحقات المالية للسلطة

رام الله - صفا

أعلن عضو اللجنة المركزية لحركة فتح وزير الشؤون المدينة حسين الشيخ عصر اليوم اتفاقه مع الاحتلال الإسرائيلي على تحويل كل المستحقات المالية للسلطة الفلسطينية.

جاء ذلك في تغريده للشيخ على حسابه في "تويتر" عقب لقائه منسق أعمال حكومة الاحتلال اللواء كميل أبو ركن.

وقال الشيخ في التغريدة: "عقدت اليوم اجتماعا مع الجانب الإسرائيلي تم التأكيد فيه على أن الاتفاقيات الموقعة بين الطرفين والتي أساسها الشرعية الدولية هي ما يحكم هذه العلاقة".

وأضاف أنه "تم الاتفاق على تحويل كل المستحقات المالية للسلطة، ورفضنا لسياسة الاستيطان وهدم البيوت ومصادرة الأراضي".

ولفت إلى أنه تم الاتفاق على عقد اجتماع آخر.

وكان مراسل هيئة البث الإسرائيلي "كان-11" كشف عصر اليوم عن عقد لقاء بين الشيخ والمنسق وذلك بعد انقطاع لأكثر من 6 أشهر.

وذكر المراسل الإسرائيلي أن اللقاء جاء لتسوية قضايا عودة التعاون الأمني واستئناف تدفق عائدات الضرائب.

ومساء أول أمس الثلاثاء أعلن الوزير حسين الشيخ أعلن عبر حسابه على "تويتر"، عن عودة العلاقات مع الاحتلال الإسرائيلي كما كانت، الأمر الذي لقي معارضة فلسطينية واسعة.

وكتب الشيخ إنه "على ضوء الاتصالات التي قام بها الرئيس بشأن التزام إسرائيل بالاتفاقيات الموقعة معنا، واستنادًا إلى ما وردنا من رسائل رسمية مكتوبه وشفوية بما يؤكد التزام إسرائيل بذلك، وعليه سيعود مسار العلاقة مع إسرائيل كما كان".

يذكر أن الرئيس محمود عباس أعلن مساء 19 مايو/ أيار الماضي عن أن منظمة التحرير ودولة فلسطين أصبحتا في حل من جميع الاتفاقيات مع الحكومتين الأمريكية والإسرائيلية ومن جميع الالتزامات المترتبة عليها، ردًا على مخطط ضم أراضي الضفة لـ"إسرائيل".

م ت

/ تعليق عبر الفيس بوك